شريط الأخبار

باحثون: علاج محتمل لأمراض السرطان عند الأطفال

08:35 - 01 تشرين أول / أكتوبر 2010

باحثون: علاج محتمل لأمراض السرطان عند الأطفال

فلسطين اليوم – وكالات

عندما يتم الحديث عن أمراض السرطان، فإن كلمة "علاج،" لا تتردد كثيرا، ولكن هناك أنباء قد تغير تلك الحال، فبحسب تقرير نشر الأربعاء في دورية "نيو إنغلاند" الطبية فإن هناك طريقة علاج محتملة لأمراض السرطان الفتاكة عند الأطفال.

 

وأحد أنواع السرطان تلك يدعى "نيروبلاستوما،" أو "سرطان الأعصاب،" عالي المخاطر، والذي يؤثر على الأعصاب ضمن بطانة الحبل الشوكي ويبني عدة أورام حول الغدة الكظرية في البطن.

 

وفي دراسة جديدة، تابع الباحثون 226 مريضا انقسموا إلى مجموعتين متساويتين، الأولى تلقت العلاج التجريبي، ونجا منها 66 في المائة دون مضاعفات لمدة سنتين، مقارنة بنحو 46 في المائة والذين حصلوا على العلاج العادي.

 

وكان الفرق الكبير في النتائج سببا في إيقاف الدراسة، التي يرعاها المركز الوطني للسرطان في الولايات المتحدة، في وقت مبكر، لأن الباحثين قرروا أنه سيكون من غير الأخلاقي عدم تقديم العلاج الجديد لجميع المرضى.

 

ومثل العديد من العلاجات الجديدة، فإن هذا النوع يحرش أنظمة الجسم المناعية على استهداف الخلايا السرطانية، إذ أن هناك نوعا من البروتين يعرف باسم GD2، يوجد على سطح الخلايا السرطانية ولكن ليس على الخلايا السليمة.

 

ويعمل العلاج الجديد على حقن مزيج من بروتين آخر يدعى "مضاد GD2" لمهاجمة تلك الخلايا السرطانية، بالإضافة إلى عقار "السيتوكينات،" الذي يزيد النشاط العام للجهاز المناعي في الجسم.

 

وسرطان "الأعصاب،" يتطور عادة في وقت مبكر، مع عدد كبير من الحالات عند الأطفال الذين لم تتجاوز أعمارهم العام الواحد، وفي ثلث الحالات فإن التدخل الجراحي لإزالة الورم كاف لإنقاذ المريض من دون مزيد من العلاج.

 

أما ثلثي الحالات المتبقية فيتم تصنيفها على أنها "عالية المخاطر" على أساس فحص جيني للورم، وهناك نحو 600 حالة سنويا في الولايات المتحدة فقط، إلا أنها تحتل نسبة 12 في المائة من وفيات السرطان بين الأميركيين الذين تقل أعمارهم عن 15، بسبب خطورتها.

 

ويقول لدكتور جون ماريس، رئيس لجنة البحوث العصبية لجمعية سرطان الأطفال إنه شعر بسعادة غامرة من نتائج الدراسة، وأضاف "هذه قفزة مهمة في معدلات الشفاء لم نشهدها خلال العقدين الماضيين."

 

وتابع ماريس الذي يرأس أيضا مركز السرطان في مستشفى الأطفال بولاية فيلادلفيا "بالنسبة لنا قطعا هذه أنباء جيدة ومهمة جدا.. فنحن اعتدنا أن نرى 85 أو 90 في المائة من المرضى يموتون."

انشر عبر