شريط الأخبار

علاج جديد ينعش الآمال بالتغلب على أنواع من سرطان الدم

10:29 - 23 كانون أول / يوليو 2010


علاج جديد ينعش الآمال بالتغلب على أنواع من سرطان الدم

فلسطين اليوم-وكالات

أعلن فريق فرنسي من الأطباء والباحثين أن نتائج مقاربة علاجية جديدة تستهدف مصابين بسرطان الدم لم يكن لديهم خيارات علاجية أخرى، أتت مشجعة.

ونشرت نتائج هذه الدراسة السريرية التي شملت 17 مريضاً مصاباً باللوكيميا أو بأورام لمفاوية ارتدادية في المجلة الأميركية "ساينس ترانسلايشونل ميديسين". وقد أتت بالتعاون ما بين المركز الوطني للأبحاث العلمية وجامعتي "بيار إيه ماري كوري" و"أونيفيرسيتيه باري-إيست كريتيل" (أوبيك).

ويرتكز العلاج الذي أعده الفريق الفرنسي على حقن لمفاويات (وهي نوع من الكريات البيض الأكثر شيوعاً في الجهاز اللمفاوي) كانت قد تمت معالجتها لتعزيز مفعولها المضاد للسرطان.

وأوضح منسق الدراسة الدكتور موري إلى وكالة فرانس برس أن "ثلث المرضى المعالجين حصلوا على إفادة بعد تلقيهم هذا العلاج المضاد للسرطان وتمكنوا بالتالي من التخفيف من حدة المرض الذي أصبح مقاوماً للعلاجات المتوفرة".

وتصنف سرطانات الدم والأورام اللمفاوية في خانة السرطانات التي يمكن معالجتها من خلال استبدال نقي المصاب بآخر يعود إلى واهب سليم. وتترافق عملية الاستبدال هذه بحقن خلايا معززة بالمناعة من الواهب نفسه.

وتستطيع هذه الخلايا في ظل بعض الشروط أن "تقضي" على خلايا المريض السرطانية.

ولأن عملية زرع النقي لا تؤدي دائماً إلى ضبط المرض السرطاني، توجه الباحثون الفرنسيون إلى استخراج "لمفاويات تي المنظمة" من الكريات البيضاء المحقونة، إذ هي تمنع اللمفاويات الأخرى من "استهداف" المرض السرطاني.

وهذه التقنية التي يعمل على تطويرها قد تمتد لتطال أشكال أخرى من الأمراض السرطانية.

انشر عبر