شريط الأخبار

باحثون: النوم مبكراً يجنب المراهقين الاكتئاب

10:53 - 11 تشرين أول / يناير 2010

فلسطين اليوم : وكالات

كشفت دراسة علمية حديثة أن خلود المراهقين للنوم مبكراً يحميهم من الاكتئاب، مشيرة إلى أن حوالي 25 % من الشباب الذين يسهرون حتى منتصف الليل تتضاعف فرص إصابتهم بالاكتئاب.

وأوضح باحثي جامعة كولومبيا في نيويورك أن المراهقين الذين ينامون عادةً لمدة خمس ساعات أو أقل يومياً أكثر عرضة للإصابة بالاكتئاب بواقع 71 %، متوقعين أن يفكر 48 % منهم في الانتحار مقارنة بأولئك الذين ينالون قسط كاف من النوم ولمدة ثماني ساعات يومياً.

ويعتقد الباحثون أن الحرمان من النوم يرتبط ارتباطاً مباشراً بالاكتئاب والتفكير في الانتحار، كما أنه يقلل من قدرة الشباب على التعامل مع الإجهاد اليومي ويزيد من صعوبة تعاملهم مع أقرانهم والكبار كما يجعلهم متقلبي المزاج، ودعمت الدراسة بحوثاً سابقة أظهرت ان عدم النوم لساعات كافية قد يقود إلى حافة الجنون.

وأفاد أحد الأطباء بأن نتائج دراستهم تتفق مع النظرية القائلة إن عدم أخذ قسط كاف من النوم يعد أحد العوامل المسببة للاكتئاب، وأضاف أن التمتع بساعات كافية من النوم النوعي قد تتخذ كتدبير وقائي ضد الاكتئاب كعلاج منه.

يذكر أن الأرق وغيره من المشاكل ذات الصلة بعدم النوم لساعات كافية يتسبب بأمراض نفسية من بينها تشتت الانتباه والصدمات النفسية والاكتئاب كما يعتقد علماء أن قلة النوم ربما تسبب تقلبات في هرمونات الجسم بما في ذلك تلك التي تتعلق في كيفية التعامل مع الإجهاد.

انشر عبر