دراسة: أدوية يمكن أن تغير شكل دماغك..!

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 11:13 ص
02 سبتمبر 2022
دماغ

كشفت دراسة أجريت حديثاً، أنه يمكن أن تغير الستيرويدات بنية الدماغ، وفقا لدراسة حول الأدوية الموصوفة بشكل شائع.

وكشفت الدراسة عن أن فحوصات الدماغ لما يقرب من 25000 شخص أن المرضى الذين يتناولون غلوكوكورتيكويد لديهم كمية أقل من المادة البيضاء - النسيج الذي يربط مناطق الدماغ.

وقال أكاديميون هولنديون:" إن نتائجهم "الرائعة" قد تفسر ارتباط الأدوية بالمشاكل العصبية".

ويتم وصف الستيرويدات لجميع مرضى الربو والتهاب المفاصل والأكزيما بشكل روتيني، لكن الآثار الجانبية المعروفة تشمل القلق وتقلب المزاج والاكتئاب.

ويُشار إلى أنه على الرغم من عدم إثبات ذلك مطلقا، يُعتقد على نطاق واسع أن الستيرويدات نفسها هي السبب وراء الأعراض المعوقة. والدراسة الجديدة، المنشورة في BMJ Open، لا تثبت بشكل قاطع أن الأدوية هي المسؤولة.

وبدوره، قال البروفيسور أونو ميغر وزملاؤه:" إنه من المحتمل أن تسبب غلوكوكورتيكويدات تغيرات في الدماغ".

وأضاف البروفيسور:" هناك حاجة إلى مزيد من البحث لتأكيد النتائج، بالنظر إلى أن النتائج الدقيقة للتغييرات تظل غامضة".

لكنهم جادلوا بأن النتائج قد تكمن جزئيا في الآثار الجانبية العصبية والنفسية التي لوحظت في المرضى الذين يستخدمون غلوكوكورتيكويد.

وتشمل الأنواع الشائعة بيكلوميثازون (الربو) وبيتاميثازون (التهاب المفاصل). وتعمل عن طريق قمع جهاز المناعة، الذي يصبح مفرط النشاط ويسبب حالات مثل التهاب المفاصل والربو والأكزيما.

جدير ذكره أنه فحص الباحثون بيانات 24885 شخصا مدرجين في البنك الحيوي في المملكة المتحدة.