كيف تقوي مناعة طفلك؟

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 11:09 م
17 مايو 2022
طفلة.jpeg

سلط تفشي فيروس كورونا قبل عامين ونصف الضوء على أهمية تعزيز جهاز المناعة لدرء مخاطر الفيروسات المستحدثة، فكيف تقوي مناعة طفلك؟

تعد أفضل طريقة للحفاظ على صحة الجهاز المناعي للأطفال هي اتباع بعض العادات الصحية، مثل تناول المزيد من الخضار، والحصول على قسط كافٍ من النوم، وغسل اليدين بانتظام.

الجهاز المناعي أو المناعة هو منظومة من العمليات الحيوية التي تقوم بها أعضاء وخلايا وجسيمات داخل الجسم بغرض حمايته من الأمراض والسموم والخلايا السرطانية والجسيمات الغريبة.

وتتعرف هذه المنظومة الحيوية على مسببات المرض، مثل الميكروبات أو الفيروسات وتقوم بتحييدها أو إبادتها.

نصائح لتقوية مناعة الأطفال

تطرقت وزارة الصحة المصرية لأهمية المناعة خاصة للأطفال، والخطوات البسيطة التي يمكن اتباعها للحصول على مناعة أفضل.

ونشرت الوزارة، عبر صفحتها الرسمية على موقع "فيسبوك" تحت عنوان "كيف تقوي مناعة طفلك ضد الأمراض؟"، مجموعة من النصائح كالتالي:

- التقليل من تناول الطفل السكريات والمشروبات الغازية

- غسل اليدين والأسنان بشكل منتظم

- شرب المياه بكمية كافية على مدار اليوم

- عدم تناول الأدوية إلا بعد استشارة الطبيب

- تجنب وجود الطفل بجانب المدخنين

أهمية النظام الغذائي الصحي للأطفال

سلط الموقع التابع لجامعة هارفارد، إحدى أعرق الجامعات الدولية، الضوء على الموضوع ذاته، موضحا طرقا بسيطة لتعزيز مناعة الطفل.

وتضمنت النصائح التي نشرها موقع health.harvard، ما يلي:

1- امنحهم نظامًا غذائيًا صحيًا

من المهم اتباع نظام غذائي يحتوي على الكثير من الفواكه والخضروات، حيث يوصى الخبراء بخمس حصص يوميًا، كما يجب تناول نصف طبق منها في كل وجبة.

ومن الضروري أن يحتوي النظام على الحبوب الكاملة والبروتينات الخالية من الدهون، فضلا عن منتجات الألبان أو مصدر آخر للكالسيوم، والدهون الصحية مثل الزيوت النباتية.

أما الأطعمة التي يجب تجنبها، فهي المصنعة والمضاف إليها السكر، والأطعمة التي تحتوي على دهون غير صحية، مثل الدهون المشبعة الموجودة في المنتجات الحيوانية.

وهذا لا يعني أن طفلك لا يستطيع أبدًا تناول البسكويت أو الآيس كريم، لكن إذا كنت تريد أن يتمتع طفلك بصحة جيدة فلا يجب أن يأكل هذه الأطعمة كل يوم.

إذا كان لديك طفل يرفض الخضار أو يتبع نظامًا غذائيًا محدودًا، فقد يكون تناول الفيتامينات المتعددة مع الحديد أمرًا منطقيًا، لذا تحدث إلى طبيبك حول ما إذا كانت الفيتامينات أو المكملات الغذائية فكرة جيدة لطفلك.

2- تأكد من حصولهم على قسط كاف من النوم

نحتاج جميعًا إلى النوم لتنشيط أجسامنا وإعادة شحنها، وهذا يشمل الأطفال. ويختلف مقدار النوم الذي يحتاجه الطفل حسب العمر (من 12 إلى 16 ساعة يوميًا للرضع ومن 8 إلى 10 ساعات للمراهقين) ويختلف أيضًا من طفل إلى آخر (يحتاج البعض للنوم أكثر من البعض الآخر).

3- ممارسة الرياضة

التمرين يحافظ على صحتنا ويجعلنا أقل عرضة للإصابة بالمرض، ويجب أن يكون الأطفال نشيطين حقًا لمدة ساعة في اليوم، ويشمل هذا ممارسة الرياضة أو الذهاب إلى صالة الألعاب الرياضية أو اللعب في الملعب أو الذهاب في نزهة على الأقدام.

4- السيطرة على التوتر

الإجهاد يجعلنا أقل صحة وأكثر عرضة للعدوى، لذا تأكد من أن الأطفال لديهم وقت للعب والوصول إلى الأنشطة والأشخاص الذين يجعلونهم سعداء.