بينها شراب الليمون الساخن والعسل.. أطعمة ينصح بها لعلاج نزلات البرد

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 08:16 م
14 يناير 2022
شراب الليمون الساخن.

يُنصح مرضى نزلات البرد غالبا بشرب الليمون الساخن، لكن هل يمكن أن يساعد هذا المشروب حقا؟

ينقل موقع "هايل براكسيس" الألماني المهتم بالصحة، عن المركز الألماني الاتحادي للتغذية، أنه يوصى غالبا بالليمون الساخن كمشروب منزلي لنزلات البرد، ولكن لماذا هذا الشراب صحي جدا؟

لليمون الساخن هو عصير ليمون في كوب ماء ساخن محلى بقليل من العسل. يوفر المشروب فيتامين "سي" ومواد مضادة للالتهابات والجراثيم، ولكن التأثير الإيجابي لفيتامين "سي" أقل فائدة في حالة الإصابة بنزلة برد، بل له تأثير وقائي أكثر من خلال دعم جهاز المناعة، وذلك وفقا لتقرير في الدويتشه فيله.

ومع ذلك، فإن الفيتامين سي شديد الحساسية للحرارة، لذلك يجب تعبئة عصير الليمون بالماء البارد حتى يتم الاحتفاظ بمزيد من فيتامين سي، ثم يسخن المشروب إلى درجة حرارة الشرب، أي يكون ماء فاترا وليس ساخنا. ويجب أيضًا عدم تسخين العسل لأكثر من 40 درجة مئوية، حتى يحتفظ بمكوناته.

مع ذلك، يجب أن نؤكد أن شرب الليمون الساخن ليس علاجا لنزلة البرد، ولا للإنفلونزا ولا لأي مرض آخر مثل كورونا، بل هو مشروب مرطب يزود الجسم بالسوائل التي يكون قد فقدها خاصة مع الحمى.

الراحة وتناول الكثير من السوائل

فعندما تصاب بنزلة برد، من المهم أن يحصل جسمك على قسط كبير من الراحة حتى يتمكن جهاز المناعة من التركيز بشكل كامل على مكافحة الفيروسات. لذلك من الأفضل البقاء في السرير لبضعة أيام.

بالإضافة إلى الراحة، يحتاج الجسم إلى الكثير من السوائل في حالة الإصابة بعدوى الإنفلونزا. بالنسبة لشخص بالغ يتمتع بصحة جيدة، فهذا يعني حوالي 2 إلى 2.5 لتر في اليوم. من الأفضل شرب ماء صافٍ (غير بارد) أو شاي أعشاب أو عصير فواكه خفيف، كما توصي شركة التأمين الصحي الألمانية "تي.كيه" في مجلتها الدورية، نقلا عن موقع "هايل براكسيس".

والسوائل ضرورية للحفاظ على الأغشية المخاطية رطبة ولحماية الجسم من الجفاف.

العلاجات المنزلية لأعراض البرد

يقول بعض الناس إن نزلة البرد تستمر 7 أيام مع العلاج أو حتى من دونه. ولكن وجد كثيرون أن بعض العلاجات لا تخفف الأعراض الفردية فحسب، بل تقصر أيضا من مدة الأعراض.

على سبيل المثال، تعتبر حمامات البخار والاستنشاق من العلاجات المنزلية الفعالة ضد نزلات البرد. يمكن لشطف الأنف أيضا أن يخفف من انسداد الأنف، ويمكن أن يساعد الشاي الممزوج بالزعتر والميرمية واليانسون على التخفيف من السعال.

نؤكد هنا أن هذه مقترحات عامة، استشر الطبيب أولا قبل اتباع أي علاج منزلي لنزلة البرد.

أطعمة تساعدك في مقاومة نزلات البرد

من جهتها، تقول مجلة "فرويندين" الألمانية المتخصصة في الأخبار الصحية -وفقا لوكالة الأنباء الألمانية- إن هناك العديد من الأطعمة الغنية بالفيتامينات، وخاصة فيتامين سي، وبالتالي قد تكون مفيدة عند الإصابة بنزلات البرد.

الحمضيات

يعتبر البرتقال والليمون من الأطعمة الغنية بالفيتامينات، وتحتوي ثمرة البرتقال على 60 مليغراما من فيتامين سي، وعصير الليمون على حوالي 53 غراما، ومن الأفضل شرب البرتقال معصورا طازجا، والليمون مع الماء الساخن المحلى بالعسل.

الطماطم

تعتبر الطماطم من الأطعمة الغنية بفيتامين سي، سواء كان ذلك في شكل عصير أو في صلصة الأطعمة.

الأناناس

من الأفضل تناول شرائح الأناناس طازجة كوجبة خفيفة، أو إضافتها إلى بعض الوجبات