شريط الأخبار

29 في المئة من الإسرائيليين يتهددهم الفقر

07:36 - 17 حزيران / أكتوبر 2010

29 في المئة من الإسرائيليين يتهددهم الفقر

فلسطين اليوم-وكالات

نشرت دائرة الإحصاء المركزية في "اسرائيل" اليوم تقريراً جديداً اطلقت عليه "وجه المجتمع في اسرائيل" يشمل معطيات حول الأوضاع المعيشية والإجتماعية والإقتصادية والصحية في اسرائيل مقارنة بدول الإتحاد الأوروبي، وذلك لمناسبة اليوم العالمي لمحاربة الفقر.

 

ويتطرق التقرير الى الفترة ما بين العامين 2007-2008، ويبيّن أن 29 في المئة من السكان في اسرائيل يتهددهم خطر الفقر مقابل 16 في المئة في دول الإتحاد الأوروبي، ويشير إلى أن الشرائح الأكثر عرضة لخطر الفقر هي المتقدمين في السن والأطفال، ويؤكد أن 38 في المئة من الأطفال في اسرائيل يتهددهم خطر الفقر مقابل 19 في المئة في الإتحاد الأوربي، و33 في المئة من المتقدمين في السن يتهددهم خطر الفقر مقابل 20 في المئة في الإتحاد الأوروبي.

 

وعن الأوضاع المعيشية في اسرائيل، عبر 86 في المئة من الإسرائيليين الذين تجاوزوا سن العشرين عن رضاهم من الأوضاع المعيشية في اسرائيل، مقابل 77 في المئة في دول الإتحاد الأوربي. كما عبر 57 في المئة من الإسرائيليين إن توقعهم ان تتحسن معيشتهم في السنوات المقبلة، مقابل 32 في المئة في دول الإتحاد الأوروبي.

 

وفي مقابل هذا التفاؤل لدى الإسرائيليين، إلا أن المعطيات الحياتية الحقيقية تكشف أن في العام 2007 قال 21 في المئة من الإسرائيليين إنهم اضطروا للإستغناء عن أطعمة أو مواد غذائية معينة بسبب الأوضاع الإقتصادية، والمعطى الأخطر هو أن 50 في المئة من هذه المجموعة هم من المواطنين العرب وفقط 15 في المئة هم من المواطنين اليهود. ويعتبر هذا المعطى مرتفعاً مقارنة بدول الإتحاد الأوروبي إذا لا تتجاوز النسبة 11 في المئة.

 

وعن الأوضاع الصحية، وصف 20 في المئة من الإسرائيلينن إنه حالتهم الصحية غير جيدة، مقابل 8 في المئة في دول الإتحاد الأوروبي.

 

ويشير التقرير أن الفجوات في الدخل الفردي بين الأغنياء والطبقات الضغيفة في اسرائيل عالية جداً مقارنة بدول الإتحاد الأوروبي.

 

 

 

انشر عبر