شريط الأخبار

مطالب بمسائلة وزيري الزراعة والاقتصاد برام الله حول ارتفاع أسعار الخضار

11:08 - 30 تموز / سبتمبر 2010

مطالب بمسائلة وزيري الزراعة والاقتصاد برام الله حول ارتفاع أسعار الخضار

رام الله- فلسطين اليوم

طالب رئيس جمعية حماية المستهلك اليوم الخميس، وزارتي الزراعة والاقتصاد بالحكومة الفلسطينية برام الله بتوضيح أسباب ارتفاع أسعار الخضار والفواكه بشكل لا يطاق من قبل المواطنين .

وأوضح الشيوخي، أن وزارتي الزراعة والاقتصاد  هما الجهتان المختصتان بتوضيح أسباب ارتفاع أسعار الخضار والفواكه والنظر في حالات الاستغلال والتلاعب بالأسعار من قبل بعض التجار.

وقال:"يجب الوقوف جدياً أمام الأسباب التي أدت إلى الارتفاع الكبير في أسعار الخضار والفواكه في الأسواق الفلسطينية منذ بداية شهر رمضان".

وأكد الشيوخي، أن هناك أسباب للارتفاع تتعلق بالاحتلال والإغلاقات ونقص المياه نتيجة سيطرت الاحتلال عليها إضافة إلى مصادرة معظم الأراضي الزراعية ، بالإضافة إلى الأسباب الداخلية لها علاقة بالمزارعين أنفسهم ومدى الدعم المقدم لهم من قبل الجهات الحكومية ، وأسباب تتعلق بالتجار والجشع والاحتكار للموارد الأساسية والتلاعب بالأسعار .

واعتبر الشيوخي أن من أسباب ارتفاع أسعار الخضار والفواكه هو سماح وزارة الزراعة بتصدير بعض الضار والفواكه الفلسطينية رغم عدم كفايتها للمستهلك الفلسطيني والأسواق الفلسطينية ، وطالب وزارة الزراعة بضرورة أعادة النظر في كافة القرارات المتعلقة بتصدير أي منتوج زراعي فلسطيني للخارج ، وان التصدير يجب ان يكون للفائض فقط ، وانتقد الشيوخي وزارة الاقتصاد لمنحها المشاريع الكبيرة على حساب منطقة  جنوب الضفة في محافظتي الخليل وبيت لحم الأكثر تهميشا واستهدافا .

وقال الشيوخي:"إن المشاريع الزراعية الكبيرة التي تكون ميزانيها بالملايين تذهب إلى مناطق الوسط والشمال ويتمك تهميش محافظتي الخليل وبيت لحم منها وأما المشاريع الصغيرة التي تكون ميزانيها بآلاف الدولارات حصل جنوب الضفة على القليل منها .

وطالب الشيوخي مكتب الأعلام الحكومي برئاسة د.غسان الخطيب أن يستدعي وزير الزراعة الفلسطيني د. اسماعيل دعيق ومسائلته أمام وسائل الأعلام حول ظاهرة ارتفاع أسعار الخضار والفواكه وحول المشاريع الزراعية المقدمة للمواطنين بكافة المناطق الفلسطينية وحول تصدير المنتجات الزراعة وجدواها وانعكاسها على المواطنين ، وطالب الحكومة الفلسطينية برئاسة د. سلام فياض ضرورة إدراج موضوع ارتفاع أسعار الخضار والفواكه والخبز على جدول أعمال جلسة الحكومة يوم الاثنين القادم لأخذ القرارات التي تحمي المستهلك الفلسطيني ودعم مزارعنا الفلسطيني في كل مكان مشيدا بالمشاريع التي نفذتها الحكومة خلال الفترة الماضية ومطالبا بالمزيد من الدعم لشرائح شعبنا وخصوصا في المناطق المهددة بالجدار والاستيطان والمناطق النائية والمهمشة .

وطالب الشيوخي الحكومة الفلسطينية مزيدا  من الدعم والتعزيز للمزارع الفلسطيني ورفع نسبة مخصصات وزارة الزراعة من الميزانية العمومية للسلطة التي تسهم في تطوير القطاع الزراعي وصموده في وجه سياسات التهويد ومصادر الأراضي .

ودعا الشيوخي تجار الخضار والفواكه بضرورة البعد كل البعد عن الاحتكار والغش والتدليس وإشهار الأسعار وفق القانون وعدم استغلال حاجة المواطنين للسلع الأساسية من الخضار والفواكه .

واعتبر الشيوخي المزارع الفلسطيني هو حجر الزاوية ودعمه واجب وطني وديني من الدرجة الأولى ، وقال إن المزارعين يقفون في الخندق المتقدم في الصراع الفلسطيني الإسرائيلي ، وبدعم المزارعين نحصل على الكميات اللازمة للأسواق الفلسطينية بالأسعار المناسبة .

وطالب الشيوخي جماهير شعبنا أحياء الزراعة البيتية من خلال زراعة العديد من الأصناف من الخضروات والفواكه حول منازلهم لتوفير الاكتفاء الذاتي للأسرة ومشددا على ضرورة عودة جماهير شعبنا إلى الأرض مجددا للزراعة والفلاحة .لحمايتها وحماية الاقتصاد الوطني من الأخطار .

وطالب وزارة الزراعة بدعم المزارعين بالكميات الكافية من البذور والأشتال والأسمدة واللقاحات للأغنام والأبقار ، والإشراف المتواصل على المزارع الفلسطينية  في الأراضي الفلسطينية ، وطالب الحكومة  بإيجاد برامج  للاستصلاح الأراضي القابلة للزراعة والإنتاج

انشر عبر