شريط الأخبار

بلدية غزة : تحسن ملموس على جودة مياه شاطئ غزة ومياه الشرب سليمة

11:13 - 17 حزيران / أغسطس 2010

بلدية غزة : تحسن ملموس على جودة مياه شاطئ غزة  ومياه الشرب سليمة

فلسطين اليوم-غزة

قال م.كمال الكولك رئيس قسم الصحة الوقائية في بلدية غزة أن تحسناً ملموساً طرأ على جودة مياه الشاطئ في بحر غزة مقارنة بالعام الماضي؛ نتيجة حرص بلدية غزة  على عدم ضخ أي من كمية من مياه الصرف الصحي الخام إلى البحر، و جهودها في تحسين جودة مياه الصرف الصحي المعالجة التي تضخ إلى البحر، مبيناً أن عمليات فحص الشاطئ تجري مرتين في الشهر للتأكد من جودة مياهه.

وأشار الكولك إلى أن قسم الصحة الوقائية يضم وحدة خاصة لمراقبة مياه الشرب، تعنى بالتأكد من وصول مياه شرب للمواطنين خالية من أي ملوثات ميكروبية أو كيميائية، وتدارك أي خطر يمكن أن يطرأ على تلك المياه.

وبين أن البلدية تمتلك 60 بئر مياه جوفية تزويد المواطنين بمياه الشرب، مؤكداً أن مياه الشرب في مدينة غزة سليمة تماماً وخالية بنسبة 100% من أي ملوث ميكروبي يمكن أن ينقل الأمراض " وأي تلوث قد يطرأ يتم تداركه مبكراً".

و أضاف " أما من الناحية الكيمائية فإن 80 % من مياه غزة ترتفع فيها نسبة الملوحة عن المعدلات المسموح فيها قانونياً؛ نتيجة الاستنزاف الزائد للمياه الجوفية من المواطنين في قطاعي الاستهلاك المنزلي و القطاع الزراعي و دخول مياه البحر إلى المياه الجوفية"، لافتاً أن البلدية وللحد من ملوحة الآبار مرتفعة الملوحة، فإنها تخلط مياهها مع الآبار منخفضة الملوحة.

و أوضح أن وحدة مراقبة مياه الشرب تقوم بالعديد من الإجراءات الدورية للتأكد من سلامة المياه أهمها؛ جمع عينات المياه من آبار مياه الشرب والشبكة العاملة، و التأكد من عدم وجود بكتيريا في هذه العينات، مبيناً أن وحدة مراقبة المياه تجمع 140 عينة شهرياً لهذا الغرض بالتعاون مع مختبرات وزارة الصحة، " وفي حالة وجود أي تلوث يتم التعامل مع قسم المياه في البلدية لتغيير شبكات المياه".

ولفت إلى أن الوحدة تقوم بمجموعة من الإجراءات الوقائية تحسباً لأي طارئ من خلال إضافة مادة الكلور للمياه، ومراقبة سير المادة بالشبكة كهدف وقائي " في حالة حدوث تلوث مفاجئ في المياه".

وبين أن فحص الآبار من الناحية الكيمائية يتم مرتين سنوياً للوقوف على مدى ملوحة المياه وكذلك العناصر الكيمائية الأخرى المهمة خاصة النترات.

محطات توزيع المياه

وحول محلات و محطات توزيع المياه منزوعة الأملاح أشار رئيس قسم الصحة الوقائية إلى المتابعة  المستمرة لتلك المحطات، " حيث تقوم وحدة مراقبة المياه بجمع عينات دورية منها،  وتخالف أي محل يتجاوز المواصفات"، مشيراً إلى أن المياه الناتجة من تلك المحطات التي تمتلك ترخيص من البلدية سليمة 100% من الناحية الكيميائية، منوهاً إلى أن أي تلوث ميكروبي قد يطرأ على المياه يكون من خلال عملية النقل غير السليمة لخزانات المحلات أو البيوت.

نصائح للتعامل مع المياه

ونصح الكولك المواطنين بضرورة التعامل مع المحطات الحاصلة على ترخيص من البلدية للتأكد من سلامة المياه، و القيام بغسل وتعقيم خزانات المياه عند كل تعبئة بمادة الكلور، والتقليل من عمليات نقل المياه من وعاء إلى آخر، حاثاً على تخصيص صنبور مياه مخصص للمياه منزوعة الأملاح للتقليل من نقل المياه من إناء لآخر.

ولفت الكولك أن المنازل التي تستخدم الفلاتر المنزلية تعمل على استنزاف المياه في المياه بصورة عالية، حيث تبلغ نسبة الفاقد في المياه ما يقارب 80 % " كما أن الفلاتر لا تقوم بإزالة كل الأملاح".

 

 

انشر عبر