شريط الأخبار

بلدية غزة تبدأ حملة مكثفة لمراقبة الأغذية في رمضان

09:40 - 14 تموز / أغسطس 2010

بلدية غزة تبدأ حملة مكثفة لمراقبة الأغذية في رمضان

فلسطين اليوم-غزة

كثف قسم مراقبة الأغذية في بلدية غزة من مراقبته للمواد الغذائية في الأسواق و أماكن تصنيعها مع بدء شهر رمضان المبارك، وأشار رشاد رئيس قسم مراقبة الأغذية رشاد عياد أن القسم كثف من حملته قبل نهاية شهر رمضان طالت جميع محلات بيع وتصنيع المواد الغذائية، مركزاً على محلات اللحوم والأسماك بسبب إنقطاع التيار الكهرباء المستمر و ارتفاع درجات الحرارة التي تؤدي إلى سرعة فساد تلك الأطعمة.

ولفت إلى إتلاف ما يقارب 5.5 طن من المواد الغذائية الأسبوع الماضي تضمنت المرتديلا و الشوكلاته والمعلبات وعصائر و أجبان.

وذكر عيد أن قسم مراقبة الأغذية منذ بداية رمضان أضاف وردية مسائية إضافة للودرية الصباحية بسبب إقبال المواطنين على الأسواق في ساعات بعد العصر. مؤكدة على أن الحملة المكثفة ستستمر إلى ما بعد عيد الفطر.

وطالب رئيس قسم مراقبة الأغذية المواطنين بإتباع عدد من النصائح للتأكد من سلامة المواد الغذائية حفاظاً على سلامتهم، أهمها التركيز عند شراء المواد الغذائية أن تكون مخزنة بطريقة صحية "بحيث يجب ان تكون المواد التي تحتاج إلى ثلاجات في الثلاجات غير معرضة للشمس بشكل مباشر" لافتا إلى أن بعض التجار يعرضوا كميات كبيرة من اللحوم والأسماك المجمدة خارج الثلاجات؛ مما يؤدي الى ذوبان الثلج عنها مما يؤدي الى تلفها

و طالب المواطنين الحرص على التأكد من تاريخ صلاحيات الأغذية، مشيراً إلى أن بعض المحلات تقوم بحملات خفيضات على بعض المواد الغذائية تكون مدد صلاحياتها أوشكت على الانتهاء، أو أن يكون قد ظهر عليها علامات فساد.

و نصح المواطنين بعدم شراء المعلبات التي يظهر عليها انتفخات أو صدأ أو تنفيسات , مؤكداً على ضرورة الحذر من اللحوم المجمد والألبان لأن فسادها أسرع من باقي المواد الغذائية خاصة في ظل انقطاع الكهرباء.

انشر عبر