شريط الأخبار

الصانع: نرفض تدريس "الهولوكست" للعرب مجتزأة

05:47 - 16 كانون أول / مايو 2010


الصانع لـ فلسطين اليوم: نرفض تدريس "الهولوكست" للعرب مجتزأة

فلسطين اليوم: غزة

رفض طلب الصانع رئيس الحزب الديمقراطي العربي وعضو الكنيست الإسرائيلي أن يتم إجبار تدريس "الهولوكست" في المناهج الدراسية للعرب بعيداً عن تدريس مأساة الشعب الفلسطيني منذ عام 1948 على أيدي العصابات الإسرائيلية.

 

وقال الصانع في اتصال هاتفي مع فلسطين اليوم:" لا مانع لدينا من تدريس "الهولوكست" بشرط أن لا تكون مجتزأة بمعنى أن لا تكون من وجهة نظر الصهيونية وإظهار أن الحرب العالمية الثانية كانت كارثة على اليهود فقط، والتي كانت كارثة على الإنسانية بأكملها، وأضاف إذا ما أراد اليهود تدريسها للعرب فلتكن من باب إنساني وإظهار مدى خطورة الحركات الفاشية إلى جانب الكارثة الفلسطينية التي تعرضوا لها عام 48.

 

وأضاف نحن نريد أن يكون إطلاع كامل وشامل وليست ثقافة مجزأة ووعي مبتور.

 

وكانت صحيفة "يديعوت أحرونوت" الإسرائيلية ذكرت اليوم الأحد أنه بداية من العام المقبل سيتم إجبار الفلسطينيين داخل الأراضي المحتلة والدروز على دراسة الهولوكوست في منهج التاريخ، حيث أعلن جدعون ساعر وزير التعليم الإسرائيلي أنه سيبحث عن طرق لتعريف المعلمين من غير اليهود بواقعة الهولوكوست لكي يدرسوها للطلاب فيما بعد.

 

وطبقا للصحيفة، سيقوم وفد من المعلمين والطلاب ومديري المدارس بزيارة معسكر أوشفيتز في ألمانيا، كما ستقوم الوزارة بدمج واقعة الهولوكوست في مناهج التاريخ والحضارة والأدب في أكثر من تخصص.

 

وأشارت الصحيفة الإسرائيلية إلى أن السؤال عن الهولوكوست كان موجها فقط للطلبة اليهود في الامتحانات، ولم يكن إجباريا. بعدها انتقد ميكا لندنشتراوس مراقب الدولة الإسرائيلي التقليل من شأن واقعة "الهولوكست" في المناهج الدراسية وطالب بإعطائها حقها تاريخياً وأدبياً.

 

ويزعم اليهود أنهم تعرضوا على يد حكومة هتلر الألمانية النازية إلى إبادات جماعية ومحارق أودت بحياة أكثر من 6 مليون يهودي أوروبي أثناء الحرب العالمية الثانية (1939-1945).

انشر عبر