شريط الأخبار

الناطق باسم فتح: قتل الفلسطينيين بحوادث سير جرائم متعمدة

06:39 - 06 آب / مارس 2010

فلسطين اليوم: غزة

أدان الناطق باسم حركة "فتح" أسامة القواسمي استشهاد ستة فلسطينيين من عائلة واحدة أثر اصطدام عربتهم بآلية عسكرية إسرائيلية مؤكداً أن الحادث كان متعمداً. وفقا لشهادات شهود العيان.

 

وقال القواسمي أن سلطات إسرائيل الحاكمة تحاول منذ فترة دفع المنطقة إلى أعمال عنف وتقرر إجراءات لكي تتهرب استحقاقات سياسية، موضحاً أن إصدار قرار بضم الحرم الإبراهيمي ومحيط مسجد بلال بن رباح و أسوار القدس إلى قائمة ما يسمى بقائمة التراث الإسرائيلي وأيضاً إطلاق النار المتعمد على عائلة الشلالدة في منطقة بيت لحم والاقتحامات المتواصلة للأماكن المقدسة وخاصة في القدس وغيرها من الإجراءات الأحادية الجانب تصب في خلق وقائع جديدة على الأرض لتحويلها فيما بعد إلى حقائق.

 

وحذر الناطق باسم الحركة حكومة الاحتلال من هذه العقلية التي لن تجلب إلا العنف وتعقد الأوضاع وتعرقل إمكانية استئناف المفاوضات مؤكداً في الوقت نفسه شكوك حركة فتح تجاه نوايا حكومة اليمين الإسرائيلي وجديتها في التعامل مع عملية السلام، مؤكدا أن ما قامت به سلطات الاحتلال في منطقة سردا بالقرب من رام الله ما هي إلا رسالة جديدة للمجتمع الدولي وخاصة الولايات المتحدة.

 

وطالب القواسمي الأمتين العربية والإسلامية إلى استخدام نفوذها السياسي والاقتصادي للضغط على المجتمع الدولي للجم إسرائيل ووضع حد لتصرفاتها اللامسؤولة وإلزامها بالقانون الدولي مؤكداً أن حكومة الاحتلال تتحدث بلغة مع المجتمع الدولي مغايرة لتلك الممارسات على الأرض حيث تنفذ سياسة عنصرية احتلالية تستهدف الأرض والإنسان والمقدسات.

انشر عبر