شريط الأخبار

الأطر والمؤسسات الصحفية : تعيينات نقابة الصحفيين سياسية

01:56 - 04 كانون أول / مارس 2010


الأطر والمؤسسات الصحفية : تعيينات نقابة الصحفيين سياسية ومرفوضة

فلسطين اليوم-غزة

رفضت الأطر والمؤسسات الإعلامية اليوم الخميس، جملة التعيينات في مجلس إدارة نقابة الصحفيين، معتبرةً هذه الخطوة امتداداً لسياسة تقسيم النقابة وجرّها نحو الهاوية وتجييرها لجهات معينة على حساب الصحفيين والمهنيين وأصحاب الحق.

واعتبرت الأطر والمؤسسات الصحفية في بيان لها تلقت "فلسطين اليوم" نسخة عنه، أن القائمين على نقابة الصحفيين في رام الله يثبتون أنهم لا ينظرون إلى كل ما من شأنه رفعة مهنة الصحافة والصحفيين، ويستمرون في غيهم، ويجرون انتخابات ويوزعون المناصب دون أي إجراءات قانونية أو مهنية.

 

وأكدت الأطر والمؤسسات والكتل الصحفية الفلسطينية على رفضها التام والقاطع لأي مؤسسة تم انتخابها بشكل غير قانوني وغير مهني، وأي نتاج عن هذه المؤسسات سواء تشكيلات إدارية أو لجان فرعية بمختلف مسمياتها..

وجدد ت الأطر الصحفية عدم اعترافها مطلقاً بمجالس نقابة الصحفيين، التي عُينت بقرارات أمنية وسياسية في مدينة رام الله بالضفة الغربية ، ورأت أن مهلة العام والنصف التي حددها مجلس النقابة لنفسه لذر الرماد في العيون وهي مرفوضة جملة وتفصيلا .

 

وشددت على عدم قانونية كل مخرجات العملية الانتخابية التي جرت في شباط الماضي برام الله والتي بنيت على أسس فئوية وغير موضوعية وغير قانونية مؤكدة أن استقالة عضوين من "المجلس الإداري" اليوم الخميس خير دليل على زيف العملية الانتخابية برمتها، وهي شهادة لتثبت أن ما حدث في انتخاب المجلس الإداري للنقابة هو تعيين سياسي.

ودعت المؤسسات والأطر الصحفية كل المؤسسات المعنية، الإعلامية والحقوقية وعلى رأسها الاتحاد الدولي للصحفيين واتحاد الصحفيين العرب إلى رفض العملية الانتخابية برمتها، والضغط من أجل إعادة الأمور إلى نصابها، وإجراء انتخابات ديمقراطية مهنية وشفافة تضمن الحق للجميع في المشاركة سواء في الترشح أو الانتخاب،.

 

انشر عبر