شريط الأخبار

د. أبو حشيش يهنئ مصر بفوزها المستحق بكأس الأمم الأفريقية

01:24 - 01 تشرين أول / فبراير 2010

المكتب الإعلامي الحكومي يهنئ مصر الشقيقة بفوزها المستحق بكأس الأمم الأفريقية

فلسطين اليوم- غزة

أعرب الدكتور حسن أبو حشيش رئيس المكتب الإعلامي الحكومي بغزة، اليوم الاثنين، عن تهانيه لمصر الشقيقة قيادةً وحكومةً وشعباً بمناسبة الحصول على بطولة الأمم الأفريقية للمرة الثالثة على التوالي، وحصول لاعبي المنتخب المصري على جوائز البطولة كأحسن لاعب، وأحسن حارس مرمى، وهداف البطولة، وجائزة اللعب النظيف .

وأكد ووأكد اعتبر الدكتور أبو حشيش في بيان صحفي تلقت "فلسطين اليوم" نسخة عنه، أن هذا الفوز تقدم في الرياضة العربية عامة والمصرية خاصة، ويُدلل على القيم والأخلاق والالتزام والانتماء للاعبين وجهاز الكرة .

واعتبر خروج الجماهير الفلسطينية العريضة التي احتفلت بفوز المنتخب المصري وخاصة في قطاع غزة لهو دليل إضافي على عمق الروابط الاجتماعية والجغرافية والتاريخية والنفسية بين الشعبين المصري والفلسطيني، وأنها رسالة واضحة لكل المتربصين بالعلاقة بين الشعبين، ويسعون إلى زعزعتها وتخريبها.

وشدد الدكتور أبو حشيش، على أن الدماء المصرية والفلسطينية التي امتزجت بالأرض والتراب المصري والفلسطيني عبر العصور والأزمنة أكبر بكثير من بعض المظاهر التوتيرية والمشاكل الطبيعية والتي نعتبرها داخل البيت الواحد والأسرة الواحدة والوطن الواحد، ويجب أن تُحل عبر اللقاء والحوار داخل جدران البيت الواحد، وليس مكانها صفحات الجرائد وشاشات التلفاز .

وقال:" إنني أجزم لو أن الحدود مفتوحة بشكل طبيعي كما يجب أن تكون، لخرج الآلاف من أبناء غزة على حسابهم الخاص، لاستقبال إخوانهم الأبطال في مطار القاهرة ثم يعودوا إلى غزة" .

وناشد، القيادة المصرية باسم الرابط الديني، والرابط القومي، والرابط الاجتماعي، والرابط الوطني، والرابط التاريخي، وباسم روابط المشاعر والأحاسيس أن يتم تجاوز المرحلة السابقة من التوتر مع أهلنا وشعبنا وقيادتنا في قطاع غزة .

وأضاف، أن النصر الرياضي المصري الفريد والمتميز يستوجب خطوات إيجابية تجاه قطاع غزة المحاصر، لأن هذه المناسبات السعيدة التي تعكس البهجة والسرور والفرحة يجب أن تُلقي بظلالها على الجميع، وتكون مواقف مناسبة لفكفكة الكثير من تراكمات الأحداث اليومية.

  

 

انشر عبر