شريط الأخبار

جنرال إسرائيلي: أبو مازن يواصل ممارسة نفخ البالونات الإعلامية

07:44 - 26 تموز / أكتوبر 2009

فلسطين اليوم : القدس المحتلة

أكد الخبير الإسرائيلي في الشؤون الفلسطينية موشي إلعاد ، أن رئيس السلطة الفلسطينية أبو مازن لا يملك الصلاحيات السياسية التي تخوله لإجراء الانتخابات في موعدها الدستوري, مشيراً إلى أنه "لن يستطيع إجراء الانتخابات بأي حال من الأحوال".

وقال هذا الخبير الذي يعد جنرالاً في احتياط الجيش الإسرائيلي للإذاعة العبرية العامة: "إن أبو مازن لا يستطيع أن يخرج الناس إلى الشوارع من أجل المطالبة بإسقاط حكم "حماس" في غزة, بعدما فشلت عملية "الرصاص المسكوب" في تحقيق هذه الغاية".

وأضاف " إن هذا الكلام نابع من أن أبو مازن رجلٌ ضعيف ولا يتمتع بشرعية قانونية, لكنه يواصل ممارسة نفخ البالونات الإعلامية", مشيراً إلى أن الفلسطينيين غير معنيين بالمصالحة, وإنما يريد كل طرف منهم أن يسيطر على الطرف الآخر.

كما تطرق الخبير الإسرائيلي إلى الدور المصري في الوساطة بين الفرقاء, وقال "إن مصر تلعب دوراً مزدوجاً، فهي من جهة تضغط على "حماس", في محاولة لإنجاح موضوع الانتخابات, ومن ناحية أخرى تسعى لإنجاز المصالحة الفلسطينية، لأن ذلك ينعكس إيجاباً على أمنها الداخلي, ويحقق لها إنجازاً على المستوى الإقليمي".

ولفت الجنرال إلعاد إلى أن الهدوء في الجانب الفلسطيني يصب في مصلحة إسرائيل, منوهاً إلى أن أبو مازن بإعلانه موعد الانتخابات يدق المسمار الأخير في نعش المصالحة, ويؤسس لقطيعة بين جزئي الوطن الفلسطيني.

انشر عبر