نيكاراغوا للعدل الدولية: ألمانيا وبريطانيا وهولندا وكندا تدعم الإبادة في غزة

الساعة 08:36 م|05 فبراير 2024

فلسطين اليوم

بدأت حكومة نيكاراغوا إجراءات تقديم أربع قوى غربية هي ألمانيا، المملكة المتحدة، هولندا وكندا، أمام محكمة العدل الدولية، لمساهمتها فيالإبادة الجماعية للشعب الفلسطيني في غزة من خلال تصدير أسلحة إلى "إسرائيل".

 

ونشرت السلطة التنفيذية في نيكاراغوا بياناً كشفت فيه أنها حذرت، من خلال مذكرة شفوية رسمية، حكومات تلك البلدان الـ4 من أنها قدتكون مسؤولة بشكل مشترك عن "الانتهاكات الصارخة والمنهجية" لاتفاقية الوقاية والمعاقبة، والقانون الإنساني الدولي في قطاع غزة.

 

وحثت نيكاراغوا في مذكرتها الشفوية، حكومات هذه القوى الأربع، على "الوقف الفوري لتوريد الأسلحة والذخائر والتكنولوجيا إلى إسرائيل،لأنه من الممكن استخدامها لتسهيل أو ارتكاب انتهاكات لاتفاقية الإبادة الجماعية" في غزة.

 

وشددت المذكرة، على أنّ الدول الداعمة لـ"إسرائيل" ملزمة بقطع إمدادها، من "اللحظة التي تصبح فيها الدولة على علم بوجود خطر جديبارتكاب إبادة جماعية". وهذا ما تحقق، تضيف المذكرة، منذ إصدار "محكمة العدل الدولية في 26 كانون الثاني/يناير، حكماً أولياً اعتبرتفيه أنه من المعقول أن يتم انتهاك اتفاقية الإبادة الجماعية من قبل إسرائيل في غزة".