شريط الأخبار

دراسة: 31.1 % من أطفال غزة مصابون أو يشتبه بإصابتهم بـ "لين العظام"

01:03 - 27 حزيران / مايو 2009

 

فلسطين اليوم-غزة

يستدل من دراسة ميدانية أجريت حديثاً أن 4.1 في المائة من أطفال قطاع غزة يعانون من الإصابة بمرض "لين العظام" أو الكساح الناجم عن نقص فيتامين "د" في الجسم، مبينة أن 99 في المائة منهم هم من سكان المناطق المزدحمة "التي يحول تلاصق المباني فيها أخذ البيت الواحد كفايته من أشعة الشمس المباشرة".

 

ولفتت الدراسة، التي أجرتها "جمعية أرض الإنسان" بمشاركة وتمويل منظمة الصحة العالمية (W.H.O)، الانتباه إلى أن ما نسبته 27 في المائة من عدد أفراد العينة التي خضعت للدراسة يشتبه في إصابتهم بمرض (لين العظام تحت الإكلينيكي) الذي يعاني فيه الطفل من نقص الفيتامين "د"، ولكن لا تظهر عليه الأعراض الإكلينيكية للمرض.

 

وقال الدكتور عدنان الوحيدي، المدير الطبي لجمعية أرض الإنسان في تصريح له: "المشكلة لا تكمن في اكتشاف الأمهات للمرض بقدر ما تكمن في ضرورة معرفتهن سبل الوقاية من خلال تعريض أبنائهن لأشعة الشمس المباشرة باعتبار أن ذلك يمثل علاجاً مجانياً لتنشيط عملية تكوين الفيتامين "د" المضاد للمرض".

 

وضمت العينة التي شملها البحث (2201) طفل تتراوح أعمارهم ما بين 6 إلى 36 شهراً من كافة مناطق القطاع تم فحصها إكلينيكياً، وتأكيد ذلك من خلال الفحص بالأشعة السينية على رسغ اليد وأخذ عينة دم من الوريد لفحص عناصر الكالسيوم والفسفور والفوسفات القلوية.

 

وأفاد الدكتور الوحيدي أن جمعيته تستعد من خلال طواقمها الطبية والخدماتية لإطلاق مبادرة توعوية تشمل كافة مناطق القطاع بغية التعريف بخطورة هذا المرض وأساليب الوقاية منه، تستمر لمدة ثلاثة أيام متتالية تبدأ في الثالث من حزيران (يونيو) الماضي وتستمر ثلاثة أيام.

 

ويذكر أن فعاليات حملة لين العظام تُطلقها الجمعية بدعم وتمويل من مبادرة الشارقة لدعم أطفال فلسطين (حملة سلام يا صغار)، ومؤسسة العون الطبي للفلسطينيين – بريطانيا (MAP).

انشر عبر