شريط الأخبار

أطفال غزة .. اكتئاب وغضب ينتظر الانفجار

07:17 - 24 حزيران / مايو 2009

فلسطين اليوم : غزة

انقضت أربعة أشهر على الحرب الإسرائيلية على غزة التي أتت على الأخضر واليابس، بيد أن الكارثة الإنسانية ما تزال ماثلة أمام سكان القطاع، لما تركته من آثار نفسية مدمرة على الجميع، وخاصة الأطفال الذين باتوا يعانون من مشاكل نفسية أثرت على سلوك معظمهم، ولا سيما أولئك الذين دمرت منازلهم واستشهدت عوائلهم.

وقال الأخصائي النفسي في برنامج غزة للصحة النفسية خالد دحلان:" إن أطفال القطاع يعانون من القلق والتوتر والخوف الشديد والاكتئاب وتقلب المزاج".

وأضاف:" أن الأعراض التي تنتاب الأطفال لها أشكال مختلفة منها الشلل الهستيري أو البكم الهستيري، أو فقد الذاكرة الهستيري أو النفسي وازدواج الشخصية، وغيرها من الاضطرابات التي تصيب الأطفال بعد الصدمة بسبب تراكم مشاعر الغضب المكتوم، وما يترتب عليها من آثار نفسية تعزز السلوكيات العنيفة عندهم حاضراً ومستقبلاً".

وأظهرت الدراسات النفسية على طلاب المدارس، أن التحصيل العلمي بعد الحرب تدنى بشكل كبير، وقالت إيناس الخالدي وهي مدرسة ابتدائي في مدارس غوث وتشغيل اللاجئين:" إن الحرب تركت آثاراً سلبية واضحة على التحصيل العلمي للأطفال".

انشر عبر