الخان الأحمر في خطر.. حكومة الاحتلال قد تُصدر قراراها بالإخلاء اليوم

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 09:10 ص
01 فبراير 2023
الخان الأحمر

تُقدم حكومة الاحتلال الإسرائيلية اليوم الأربعاء 1/2/2023 ، قراراها بشأن الالتماس حول إخلاء قرية الخان الأحمر البدوية شرقي القدس ، وسط استمرار للاعتصام الذي بدأ بالأمس من قبل أهالي قرية الخان الأحمر رفضاً لقرار الاحتلال بترحيلهم من المكان .

رئيس هيئة مقاومة الجدار والاستيطان مؤيد شعبان دعا أبناء شعبنا وفصائله ولجان المقاومة الشعبية وكافة المؤسسات، للتواجد الدائم في الخان الأحمر لحماية الأهالي ومنع تهجيرهم، لتوجيه رسالة قوية لحكومة الاحتلال المتطرفة بأن شعبنا لن يسمح بهدم القرية.

بن غفير يطالب بالهدم

وزير الأمن القومي الإسرائيلي إيتمار بن غفير طالب رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو بإخلاء وهدم تجمع "الخان الأحمر" البدوي شرق القدس المحتلة.

تهجير الأهالي وهدم القرية التي تضم 25 تجمعا، يعني السيطرة على آلاف الدونمات الممتدة من السفوح الشرقية للقدس حتى البحر الميت، وتهجير 4000 مواطن من هذه التجمعات ، ويعيش نحو 200 مواطن فلسطيني، أكثر من نصفهم من الأطفال خطر هدم مساكنهم، وترحيلهم عن أرضهم ومصدر رزقهم في قرية الخان الأحمر، الواقعة على بعد 15 كم شرقي القدس المحتلة.

وتجددت مخاوف الأهالي بعد إعلان وزير الأمن القومي في حكومة الاحتلال المتطرف إيتمار بن غفير، أنه سيطلب إخلاء القرية بشكل فوري.

عزل القدس عن باقي الضفة 

قرية الخان الأحمر تقع ضمن الأراضي التي تستهدفها سلطات الاحتلال، لتنفيذ مشروعها الاستيطاني المسمى"E1"، عبر الاستيلاء على الأراضي الفلسطينية الممتدة من شرقي القدس وحتى البحر الميت، والهادف إلى تفريغ المنطقة من أي تواجد فلسطيني، كجزء من مشروع لفصل جنوب الضفة الغربية عن وسطها، وعزل مدينة القدس المحتلة عن باقي الضفة.

وكان رئيس بعثة الاتحاد الأوروبي في الضفة الغربية وغزة و30 دبلوماسيًا من مختلف دول ومنظمات حقوقية دولية دعوا للضغط على الاحتلال لوقف هدم قرية الخان الأحمر في بادية القدس المحتلة.