بالفيديو بعد الفوز الكبير.. هل خطط نجوم السامبا البرازيلية لرقصة تيتي؟

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 09:08 ص
06 ديسمبر 2022
البرازيل.jpg

حقق منتخب البرازيل فوزا كبيرا على كوريا الجنوبية بنتيجة 4-1، أمس (الاثنين) في ثمن نهائي كأس العالم 2022، ليواصل حملته بنجاح نحو لقبه السادس.

ويُشار إلى أن هذا الفوز الكبير أسعد كل عشاق راقصي السامبا، وعلى رأسهم تيتي، مدرب منتخب البرازيل، الذي فاجأ الجميع بقيامه بالرقص خلال المباراة احتفالا بالفوز الكبير.

وعلق تيتي (61 عاما) على رقصته الاحتفالية، خلال تصريحات له بمؤتمر صحفي نقلتها وكالة رويترز، بأنها جاءت تعبيرا عن سعادته بأداء البرازيل الهجومي القوي، كما اعتبرها وسيلة لمساعدته في التقارب مع لاعبيه الشبان.

وقال المدرب في هذا الصدد: "أحاول التأقلم بمثل تلك التصرفات مع شخصية اللاعبين، فهم يافعون وأحاول أن أتكيف قليلا مع لغتهم، والقيام بالرقص جزء منها".

وكشف مدرب البرازيل أن لاعبيه قالوا له قبل المباراة إنهم سيجعلونه يشاركهم الرقص إذا قاموا بتسجيل هدف، مشددا على أن رقصته مع لاعبيه لم يقصد بها أبدا عدم احترام المنافس أو التقليل منه.

وكان لاعبو منتخب البرازيل اتجهوا لمقاعد البدلاء بعدما سجل ريتشارليسون الهدف الثالث في شباك كوريا الجنوبية في غضون 30 دقيقة، وقاموا برقصة احتفالية انضم إليها تيتي لفترة وجيزة، قبل أن ينهو الشوط الأول بنتيجة 4-0 بسهولة.

وانتقد بعض المحللين ومنهم الأيرلندي روي كين، القائد الأسبق لفريق مانشستر يونايتد الإنجليزي، رقصة تيتي، معلقا في تصريحات لتلفزيون "آي تي في" البريطاني في هذا الصدد بالقول: "يقول البعض إن الرقص جزء من ثقافتهم، لكنني أرى أن ذلك يمثل عدم احترام للمنافس في الحقيقة".

وبدوره، رد مدرب منتخب البرازيل على مثل تلك الانتقادات بالقول: "لا يوجد تفسير آخر لما قمت به سوى الفرحة بالهدف والفريق والمستوى، ولم أقصد تماما عدم احترام المنافس أو مدربه باولو بينتو الذي أكن له احتراما كبيرا".يذكر أن منتخب البرازيل سيواجه كرواتيا في ربع نهائي كأس العالم 2022 بعد تأهل الأخير على حساب اليابان بركلات الترجيح عقب انتهاء الوقتين الأصلي والإضافي بالتعادل 1-1.