القيادي عز الدين معقباً على جريمة جنين: سرايا القدس وكتائبها ستُدفع الاحتلال الثمن

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 08:23 ص
01 ديسمبر 2022
القيادي طارق عز الدين.jfif

عقّب المتحدث الإعلامي باسم حركة الجهاد الإسلامي عن الضفة الغربية المحتلة، القيادي طارق عز الدين، فجر اليوم الخميس 1 ديسمبر 2022، على جريمة الاحتلال في مخيم جنين شمال الضفة المحتلة، والتي على إثرها ارتقى القائدين في كتيبة جنين، محمد السعدي ونعيم الزبيدي.

وأكد القيادي عز الدين في تصريح صحفي، أن حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين وجناحها العسكري سرايا القدس لا يزالوا يقدمون خيرة قادتهم شهداء نحو التحرير على طريق القدس.

وشدد على أن المجزرة التي ارتكبها الاحتلال الصهيوني بحق أهلنا ومقاومينا في مخيم جنين فجر هذا اليوم، لن تمر مرور الكرام، وسيدفع هذا المحتل المجرم ثمن جريمته النكراء.

وقال: "إن قادتنا الشهداء الذين يقدمون أرواحهم رخيصة في سبيل الله والوطن، سيتحول دمهم إلى نور يضيء الطريق أمام ثوار شعبنا وينقلب لعنة يطارد المحتل في كل مكان".

وأضاف: "لقد أوغل الاحتلال المجرم بدماء شعبنا الفلسطيني من الخليل إلى رام الله ونابلس وصولًا إلى جنين الثورة والثوار التي ستكون مقبرة له بإذن الله".

كما أكد أن سرايا القدس وكتيبة جنين المظفرة وقوى شعبنا المقاتل كافة لن يتركوا هذا الإرهاب والاجرام الصهيوني يمر دون حساب فالاحتلال يعلم جيداً أن يد مقاومتنا طويلة وستصل إليه في كل مكان.

وختم تصريحاته بالقول: "ستبقى جنين ومخيمها الباسل عصية على الانكسار، وأن بسالة المقاومين وصمود أهلنا هناك كفيلان بإفشال كل مخططات الاحتلال وأعوانه لوأد انتفاضة شعبنا المسلحة وستبقى شوكة في حلق المحتل".

واستشهد فجر اليوم الخميس 1 ديسمبر 2022، قائدين في "كتيبة جنين- سرايا القدس" محمد السعدي ونعيم الزبيدي، إثر تصديهما للاحتلال خلال اقتحام مدينة ومخيم جنين شمال الضفة المحتلة.