لجان المقاومة تنعى الشهيد بدرانة وتؤكد أن دمائه ستظل وقوداً لمقاومة شعبنا وثورته المتواصلة

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 03:42 م
30 نوفمبر 2022
لجان المقاومة في فلسطين.jpg

نعت لجان المقاومة في فلسطين، مساء اليوم الأربعاء،  الشهيد " محمد شاكر بدارنة الذي إرتقى متأثرا بإصابته برصاص القتل والإجرام الصهيوني في قرية يعبد قضاء جنين ظهر اليوم الأربعاء 30-11-2022م.

وقالت اللجان في تصريح صحفي تابعته "وكالة فلسطين اليوم الإخبارية":" ستظل دماء الشهيد محمد بدارنة" وقودا لثورتنا ومقاومتنا   المشتعلة في القدس وجنين ونابلس ورام الله والخليل وكل قرانا ومدننا الثائرة والتي لن تتوقف حتى النصر المؤزر  على الصهاينة المجرمين "، مؤكداً أن هذه الجريمة الصهيونية الوحشية تأتي ضمن سلسلة الجرائم المتجددة بحق شعبنا وثواره الأحرار .

وأضافت:" الإرهاب الصهيوني بحق أبناء شعبنا لن ينال من إرادة أهلنا وشعبنا وثوارنا الأبطال الذين يسطرون أروع آيات الصمود والثبات في مواجهة جنود العدو الصهيوني وقطعان المستوطنين".

واستشهد، اليوم الثلاثاء، شابًا متأثرًا بإصابته برصاص جيش الاحتلال الإسرائيلي في بلدة يعبد جنوب جنين بالضفة الغربية المحتلة.

وأعلنت وزارة الصحة الفلسطينية، في بيان مقتصب، استشهاد الشاب محمد شاكر بدارنة إثر إصابته برصاص الاحتلال في يعبد.

وكانت الصحة، قد وصفت في وقت سابق اليوم، إصابة بدارنة في المنطقة الصدر، بالحرجة.

واندلعت اشتباكات مسلحة بين مقاومين وجيش الاحتلال في البلدة، بالتزامن مع محاصرة الجيش لمنزلاً يتواجد به المطارد عبود حرز الله، قبل أن يتم اعتقاله.