وزير الدفاع الأميركي: "الناتو" لا يريد الصدام مع روسيا

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 11:35 م
19 نوفمبر 2022
وزير الدفاع الأميركي: "الناتو" لا يريد الصدام مع روسيا

أكد وزير الدفاع الأميركي، لويد أوستن، أن حلف شمال الأطلسي (ناتو) لا يسعى إلى الصدام مع روسيا ولن ينجر إلى الصراع في أوكرانيا.

وقال أوستن، في كلمة له بمنتدى "هاليفاكس" للأمن الدولي في كندا، إن "الناتو حلف دفاعي ولا يسعى إلى الصدام مع روسيا، ولا يشكل تهديدًا لها"، مشدداً على أنه "من المؤكد أننا (الناتو) لن ننجر إلى الحرب"، في أوكرانيا حاليا.

وأضاف :" أن الصراع في أوكرانيا هو أكبر أزمة أمن تواجهها الولايات المتحدة الأمريكية منذ نهاية الحرب الباردة، مؤكدًا أن نتيجة الحرب ستساعد في تحديد مسار الأمن الدولي خلال القرن الحالي".

وتابع أوستن "سندعم أوكرانيا في نضالها (المزعوم) للدفاع عن نفسها، وسندافع عن كل شبر من أراضي الناتو، وسنواصل تعزيز الدفاع الجماعي وقدرات الردع للحلف".

وكان نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي ريابكوف، قد شدد في تصريحات أدلى بها يوم الخميس الماضي، على أن موسكو لا تريد قطع العلاقات الدبلوماسية مع الولايات المتحدة الأمريكية، ولكن إذا قررت الأخيرة قطع العلاقات، فإن ذلك سيحدث.

وقال ريابكوف في مقابلة متلفزة، إن "الأمر يعتمد كليا على الخيار الذي يتم اتخاذه في واشنطن. وأنا لا أستبعد أي شيء مقدما، لكن هذا بالتأكيد ليس طريقنا وتحركنا".

وبيّن ريابكوف أن روسيا تتابع سياستها دائما بشكل محضر مسبقا وليس بطريقة رد الفعل، بما في ذلك باتجاه أمريكا، "مسترشدين فقط وحصريا بمصالحنا الوطنية. من مصلحتنا عدم قطع العلاقات الدبلوماسية مع الولايات المتحدة، هناك حاجة إلى التواصل والحوار".

وتابع ريابكوف: "إذا كان الأمريكيون في مرحلة ما يعتبرون لأنفسهم أن هذا ليس ما يحتاجون إليه، فمن المحتمل أن تنتهي المسألة إلى انقطاع (العلاقات). إن مستوى رهاب روسيا في الولايات المتحدة بجميع مستويات وفروع الحكومة، في وسائل الإعلام الرئيسية لم يسبق له مثيل على الإطلاق، ونحن نشعر بذلك كل يوم، ولا ينبغي الاستهانة بعواقب ذلك أيضا".