في مشهد استفزازي

مستوطِنة تنتهك حرمة الأقصى بالرقص والغناء خلال اقتحام باحاته

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 02:36 م
02 أكتوبر 2022
الجيش الإسرائيلي في القدس

انتهكت مستوطنة متطرفة، اليوم الأحد، حرمة المسجد الأقصى المبارك بالقدس المحتلة، بالرقص والغناء خلال اقتحام باحاته.

وفي مشهد استفزازي وانتهاك جديد، نشرت المستوطنة مقطعا مصورا عبر حساباتها وهي ترقص على أصوات الموسيقى والغناء، أثناء اقتحامها للمسجد برفقة مجموعات المستوطنين.

وبالتزامن مع انتهاك المستوطنة لحرمة المسجد، قام عضو كنيست الاحتلال "سمحا روتمان" بنفخ البوق عند السور الشرقي للمسجد الأقصى.

وتعرض المسجد الأقصى المبارك خلال الفترة الماضية لانتهاكات لحرمته، تمثلت باقتحامه من قبل مستوطنات بلباس فاضح.

واقتحم أكثر من 116 مستوطناً إلى جانب عشرات الجنود، صباح اليوم، المسجد الأقصى، وأدوا طقوساً تلمودية في المنطقة الشرقية من المسجد.

ومؤخراً تعمد المستوطنون النفخ بالبوق في مقبرة باب الرحمة عدة مرات، ونشرت إعلانات تدعو أنصارها إلى اصطحاب الأبواق والنفخ فيها بشكل جماعي في المسجد الأقصى خلال رأس السنة العبري.

 وخلال شهر سبتمبر الماضي اقتحم نحو 4821 مستوطناً المسجد الأقصى المبارك، وكانت ذروة الاقتحامات يومي 26 و27 التي وافقت رأس السنة العبرية.

 وعرضت ما تسمى "بجماعات المعبد" الاستيطانية مكافآت مالية لأنصارها الذين يتمكنون من نفخ البوق أو إدخال القرابين إلى المسجد الأقصى المبارك.

 وتضمنت العروض مكافأة بقيمة 500 شيكل (140 دولار) لكل مستوطن، يتمكن من نفخ البوق في المسجد الأقصى، أو يتمكن من إدخال القرابين النباتية إليه، طوال أيام "عيد العُرش" الذي يلي "عيد الغفران"، خلال الفترة تمتد حتى 17-10-2022.

 وتتطلع الجماعات الاستيطانية لنفخ البوق بشكل علني في باحات الأقصى، بعد إطلاقه عبر الهاتف في الساحة الشرقية من المسجد.