قناة عبرية: جيش الاحتلال يستعد لتوسيع عملية "كاسر الأمواج" في مناطق الضفة الغربية

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 09:56 م
23 سبتمبر 2022
قوات الاحتلال

أفادت القناة 12 العبرية، مساء اليوم الجمعة، أن جيش الاحتلال يستعد لتوسيع عملية "كاسر الأمواج" لتشمل مدن أخرى في الضفة الغربية، إذا لزم الأمر.

وبحسب القناة العبرية، فإنه خلال الأسابيع الأخيرة، تم شن هجمات متتالية كل يوم تقريبا، وكانت موجهة ضد الجنود والمستوطن، مشيرةً إلى أن هناك خشية من تصعيد أكبر.

ووفقًا للقناة العبرية، فإن هناك زيادة ملحوظة في الهجمات، ويقابلها زيادة في الإنذارات، و ً لكن أيضا في الإجراءات المضادة، زاعمة ان جهاز الشاباك نجح في اعتقال 7 خلايا نفذت عمليات إطلاق نار في الضفة الغربية في الفترة الأخيرة.

وأشارت إلى أنه سيتم زيادة حالة التأهب القصوى خلال الأعياد اليهودية، وتعزيز القوات العسكرية

والشرطية في مختلف المناطق سواء الضفة الغربية أو خط التماس وحتى مدن الداخل.

وبينت أن جيش الاحتلال يستعد لتوسيع عمليته الحالية "كاسر الأمواج"، أولاً في نابلس وجنين، ولاحقاً مناطق أخرى إذا لزم الأمر، ويتوقع أن يستغرق ذلك عدة أشهر حتى إعادة الهدوء الأمني.

وقالت إن الأمر لا يتعلق بالحاجة إلى عملية عسكرية على غرار "السور الواقي"، ولكن يتعلق بسلسلة من العمليات التي ستنفذ تحت عنوان "كاسر الأمواج"، مع الفصل بين "مكافحة الإرهاب" ومعاملة المدني الفلسطيني. وفق قولها.

وأشارت إلى أن جيش الاحتلال أرسل كتيبة من لواء جولا إلى شمال الضفة، وأخرى إلى الخليل، وربما يكون ذلك مؤشرا على ساحة جديدة بدأت المؤسسة الأمنية الإسرائيلية تنظر إليها.

ويحذر جهاز الشاباك من تورط حماس المتزايد في الهجمات من خلال توجيه خلايا لتنفيذ هجمات، إلى جانب زيادة معينة في الطريقة التي أصبح أعضاء الأجهزة الأمنية الفلسطينية شركاء في الهجمات، وهذا ما يملي إعادة التفكير في الوضع الأمني، و من هنا جاءت الاستعدادات المتزايدة لذلك.