الجهاد الإسلامي تنعي الشهيد الفتى عدي طراد صلاح

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 10:09 ص
15 سبتمبر 2022
حركة الجهاد الاسلامي فى فلسطين (4).jpeg

نعت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين الشهيد الفتى عدي طراد صلاح (17 عاماً)، الذي ارتقى برصاص الاحتلال خلال اقتحام بلدة كفر دان غرب جنين، فجر اليوم الخميس.

وقالت الحركة في بيان صحفي، وصل "وكالة فلسطين اليوم الإخبارية" اليوم الخميس، إن جريمة الاحتلال انتقام وحشي من أبناء شعبنا، لترميم صورته التي حطمها رصاص أبطال كفردان، الشهيدان أحمد وعبد الرحمن عابد في حاجز "الجلمة"، في عملية نوعية أدت إلى هلاك ضابط في جيش الاحتلال يوم أمس الأربعاء.

وأضافت أن دماء الشهداء التي تنزف كل يوم، تزيد من فاتورة المواجهة مع الاحتلال، وتثبت إصرار شعبنا وصموده اللامتناهي على استمرار درب التضحية والعطاء حتى النصر والكرامة.

وأشادت الحركة بإرادة جماهير شعبنا وأهلنا في الضفة وفي كفردان وجنين خاصة، وبالمقاومين الأبطال الذين يواصلون معركة الاشتباك والتصدي لاقتحامات الاحتلال لردعه عن عدوانه وإرهابه.

وتقدمت بخالص التعزية والمواساة من عائلة الشهيد عدي صلاح، سائلة الله أن يلهمهم الصبر والسلوان.