الكسواني: حملة مسعورة ينظمها المستوطنين ضد المسجد الأقصى

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 09:29 م
26 اغسطس 2022
المسجد الاقصى.

أكد مدير المسجد الأقصى الشيخ عمر الكسواني، على أهمية شد الرحال إلى المسجد الأقصى من صلاة الفجر حتى صلاة العشاء لإفشال مخططات الاحتلال الاسرائيلي، موضحًا أن هناك حملة مسعورة من جماعات المستوطنين في اقتحام الأقصى والقدس بحماية من شرطةالعدو.

وقال الكسواني: إن التواجد في ساحات المسجد الأقصى لأداء الصلاة فيه يبدد مخططات الاحتلال ويربك المستوطنين، مبينا أنها لن تغير من واقع إسلامية وعروبية المسجد الأقصى، ولن تعطيهم الشرعية.

وأضاف أن الصور الفاضحة التي خرجت من المستوطنين في المسجد الأقصى تعد استهتارا واستفزازا لمشاعر المسلمين.

ونوه إلى أن وزارة الأوقاف ستكثف من حراس المسجد الأقصى؛ لمنع تكرار الصور التي خرجت من المستوطنين بملابس فاضحة.

كما وأضاف: "المسجد الأقصى حق خالص للمسلمين وكل من يأتي للصلاة فيه هو حارس للمسجد الأقصى والمرابطون والمصلون لهم دور كبير في حماية المسجد الأقصى والدفاع عنه".

ولبّى أهالي القدس والداخل الفلسطيني المحتل اليوم الجمعة نداء صلاة الفجر في المسجد الأقصى المبارك، في جمعة “رباطنا درع” دفاعا عن المقدسات في وجه مخططات الاحتلال، ورفضاً لتدنيسه من قبل المستوطنين والمستوطنات.

وأدت أعداد كبيرة من المواطنين صلاة الفجر في المسجد الأقصى، تأكيدا منهم على التواجد الدائم في المسجد والدفاع عنه.

وأم المصلين في صلاة الفجر الشيخ يوسف أبو سنينة، فيما عمت مصليات المسجد حلقات القرآن والذكر عقب الصلاة، بينما يواصل مئات المواطنين رباطهم بعد صلاة الفجر في باحات الأقصى، كما تناولوا فطوراً جماعياً في رحاب المسجد.