بعد اعتقال دام "18" عامًا

بالفيديو والصور الأسير صوافطة يكشف لـ"فلسطين اليوم": سبب تأخير الاحتلال الإفراج عنه الأحد الماضي

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 03:46 م
17 اغسطس 2022
الأسير صوافطة يكشف لـ"فلسطين اليوم": سبب تأخير الاحتلال الإفراج عنه الأحد الماضي

أكد الأسير المحرر فراس صوافطة، اليوم الأربعاء، أن قوات الاحتلال تعمدت تأخير الإفراج عنه؛ بسبب مهرجان الاستقبال الاحتفالي الذي نظمته العائلة يوم موعد الافراج الأحد الماضي 14/8/2022م.

وأوضح الأسير صوافطة خلال حديث لـ"مراسلة وكالة فلسطين اليوم الإخبارية"، تفاصيل ما جرى معه  في اليوم المقرر الإفراج عنه(الأحد الماضي)، إنه خلال وجوده في السجن كان بحقه قضية تم تسويتها بالكامل ودفع الغرامة المالية، لكنه تفاجاً يوم الإفراج عنه بنيابة الاحتلال تبلغه أنه في حال تم الإفراج عنه سيكون هناك قرار بالاعتقال الإداري، مما أدى الى الغاء الافراج عنه وتأجيله الى 23 آب/أغسطس الحالي.

وقال:" لا يوجد سبب حقيقي لتأجيل الإفراج عني إنما بهدف سرقه فرحه الأهل والشارع الفلسطيني بالإفراج، بالإضافة الى التخوف من الاحتفالات في ظل حاله التوتر التي تعيشها الضفة الغربية مؤخراً ومنع أي صورة للاحتفال والنصر".

وأضاف صوافطة:" ما يدلل على ذلك أن نيابة الاحتلال طلبت المحامي عدم الإعلان عن موعد المحكمة والإفراج في الاعلام لتقطع الطريق أمام العائلة لتنظيم أية احتفالات أو مهرجانات استقبال".

 أفرجت، ظهر اليوم الأربعاء، قوات الاحتلال "الإسرائيلي" عن الأسير المجاهد فراس محمود أحمد صوافطة (39 عامًا) من طوباس بمحافظة طمون بالضفة المحتلة، وذلك بعد أن أنهى مدة محكوميته البالغة ثمانية عشر عامًا و24يومًا.

وحول وضع الأسرى في السجون، وتحديدا من سجن هداريم الذي أفرج عن صوافطة منه، قال:" الحركة الأسيرة تعيش أسوء أيامها، فحالة الانقسام انعكست على الأوضاع الداخلية للسجون، وباتت إدارة السجون الإسرائيلية تستفرد بكل فصيل على حدى".

وبحسب صوافطة فإن إدارة السجون "الإسرائيلية" تستهدف أسرى الجهاد الإسلامي بإجراءات انتقامية بعد تحرير الأسرى الستة لأنفسهم من نفق جلبوع في سبتمبر/أيلول الفائت، لافتا ً إلى أن هناك توجه من قبل الأسرى في الفترة القادمة لاتخاذ خطوات تصعيدية من أجل المطالبة بعودة الإجراءات داخل السجون إلى ما قبل 6 سبتمبر.

وأشار صوافطة إلى حالة من الإحباط  يعشيها الأسرى خاصة أسرى الأحكام العالية والمؤبدات بشأن وعود صفقه الافراج عنهم التي لم تنفذ، خاصه في ظل سقوط شهداء في السجون من المرضى والمحكومين سنوات طويله والمؤبدات وهما يحتم على اي من يستطيع التحرك ولديه قدره على اتخاذ قرار سعي للأفراج عن هؤلاء الأسرى.

يذكر أن قوات الاحتلال اعتقلت الأسير صوافطة بتاريخ 23/07/2004م؛ ووجهت له عدة تهم من بينها الانتماء والعضوية لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين والقيام بأعمال مقاومة ضد قوات الاحتلال.

وفيما يلي مقطع فيديو وصور تداوله رواد مواقع التواصل الاجتماعي للحظة الافراج عن الأسير فراس صوافطة:


300015803_5100515376743389_2224098807473929771_n.jpg

299957369_1806043676393362_3261622392875013082_n.jpg
299928735_1806043719726691_8095479656455363007_n.jpg
299868030_128659539890540_2070131296457805791_n.jpg
299848777_1806042866393443_3821268190322930354_n.jpg