قائد عسكري إيراني: تجارب أوكرانيا وليبيا وأفغانستان تؤكد ضرورة عدم الوثوق في الغرب

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 04:44 م
23 يونيو 2022
قائد عسكري إيراني

قال قائد القوة البرية للحرس الثوري، في إيران، العميد محمد باكبور:" إنه لا يجب أن تثق الدول في الغرب، مشيرا إلى أن التجارب في أفغانستان وليبيا وأوكرانيا تؤكد على أنه لا ينبغي الوثوق به".

وأضاف القائد العسكري الإيراني في كلمة له اليوم الخميس، أن التجارب في هذه البلاد كشفت تخلي الغرب عنها.

وضرب باكبور مثال بأوكرانيا، وقال إنه "حين انهار الاتحاد السوفيتي، كانت هذه الدولة واحدة من بين 3-4 أقوى دول نووية في العالم؛ وفي عام 1993، تم التوصل إلى اتفاق لتسليم أوكرانيا جميع ترساناتها وصواريخها مقابل توفير الأمن فيها؛ ومع ذلك، فإن الأمن في هذا البلد لم يتحسن والآن نرى أي وضع تعيشه الآن".

وأشار إلى أن هذا الوضع تقريبا حدث في ليبيا أيضا، وقال إنه في "عام 2003، وفي سياق بناء الثقة مع الغرب، أزالت الدولة جميع منشآتها النووية وشحنتها بالسفن وأرسلتها إلى الغرب"، وتابع: "الأسوأ من ذلك أنها قالت سأخفض مدى صواريخي إلى أقل من 300 كيلومتر. وكانت النتيجة أنه في السنوات التالية، عندما اندلعت الفوضى في ليبيا، كانت بريطانيا وحلف شمال الأطلسي أول من هاجم قصور القذافي والمراكز العسكرية الليبية".

وأكد القائد العسكري الإيراني على أن "الغرب، ولا سيما الولايات المتحدة، أدار ظهره لليبيا في هذا الوضع".

وأشار باكبور إلى تجربة أفغانستان وقال: "أشرف غني ظن أن الأمريكيين سيقفون وراءه حتى النهاية، ولكن بأي إذلال غادر البلاد".

وأكد قائد القوة البرية للحرس الثوري أن "هذه كلها تجارب تثبت بأنه علينا أن نصبح أقوياء. بالإضافة إلى ذلك، يجب أن نستخدم خبرة الدفاع المقدس في تنمية القيم المعنوية لدى الشباب وتعزيزها".

ولفت إلى أن "ظروف (في إيران) اليوم مختلفة تماما عن الماضي، (...) لقد حققنا الكثير من التقدم".

وتابع: "حينما ترون العالم يطلق التهديدات لكنه لا يقدم على أي خطوة فالسبب في ذلك يعود إلى أننا أقوياء ويجب أن نصبح أكثر قوة".