بالصور تركيب المصعد الكهربائي بالحرم الإبراهيمي..تهويدي بامتياز

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 12:14 م
26 مايو 2022
المصعد.PNG

لم تتوقف محاولات الاحتلال "الإسرائيلي" التهويدية في الحرم الإبراهيمي بمدينة خليل الرحمن؛ لينتهي الاحتلال تركيب الهيكل المعدني للمصعد الكهربائي، والذي يأتي في إطار تعزيز القبضة اليهودية الشاملة على المدينة بما فيها الحرم الإبراهيمي، وتحويل المظهر الإسلامي إلى يهودي.

وأنهى الاحتلال الإسرائيلي، في ساعات الليلة الماضية، بالشروع في عملية بناء المصعد الكهربائي التي بدأت بعد مغادرة المصلين للحرم عقب انتهاء صلاة العشاء.

الاستيلاء على المدينة

منسق حملة مناهضة الجدار والاستيطان في الخليل عثمان أبو صبحة، تعقيبًا على الإجراءات التهويدية، قال: "إن الاحتلال "الإسرائيلي" يسعى جاهدًا منذ احتلال مدينة الخليل للاستيلاء على أكبر مساحة من المدينة".

وأضاف أبو صبحة لـ "وكالة فلسطين اليوم الإخبارية": " تركيب الاحتلال للهيكل المعدني للمصعد الكهربائي ذر للرماد في العيون ليقول للناس اننا نعمل مصعد كهرباء لكبار السن والمعاقين، مبينًا أنه لا يخدم سوى الجانب اليهودي والمستوطنين".

مخالفة دولية

وأوضح أن تركيب الهيكل المعدني للمصعد الكهربائي، إجراء مخالف لكل الأعراف والقوانين الدولية، لا سيما انه وقف إسلامي للمسلمين، مشيرًا إلى أن يهدف لتغيير شكل الحرم الإبراهيمي وإعطاءه طابع يهودي وليس إسلامي.

وشدد أبو صبحة، على أن المواطنين في الخليل يتصدون لأي محاولة تهويدية بالتواجد المنظم في الحرم الإبراهيمي، لمنع المحاولات التهودية، داعيًا لفضح جرائم وانتهاكات الاحتلال بحق الأماكن المقدسة.

فضح الاحتلال

وتابع: "هناك نحو 115 حاجز إسرائيلي في البلدة القديمة تمنع المواطنين من التواجد داخل الحرم الابراهيمي، إلى جانب إغلاق نحو 500 محل تجاري إلى جانب التهجير القسري".

كما شدد أبو صحبة على ضرورة مخاطبة المجتمع الدولي والشعوب بفضح الجرائم التهويدية للعالم بعدة لغات تخاطب، داعيًا السلطة للتوجه للمحاكم الدولية وتحميل المسؤولية للمجتمع الدولي التي يعترف أن الإجراءات التهويدية انتهاك حق العبادة.

تهويدي بامتياز

من جانبه، أكد المختص في الجدار والاستيطان خالد العمايرة، أن عملية بناء المصعد الكهربائي في الحرم الابراهيمي، اجراء تهويدي بامتياز.

وقال العمايرة لـ "وكالة فلسطين اليوم الإخبارية": "إسرائيل لا تقوم بهجمة على الأقصى فقط، إنما تقوم بتنفيذ هجمة شاملة على الأماكن الإسلامية المقدسة في الخليل وكفر يوسف ونابلس وكافة الأماكن المقدسة".

وأضاف أن "إسرائيل" ماضية في مشاريعها التهويدية والاستيطانية في الأراضي الفلسطينية المحتلة، مشددًا على ضرورة تفعيل دور السلطة والقيام بواجبها الوطني وعدم الاستسلام للضغوطات "الإسرائيلية" واللجوء إلى محكمة الجنايات الدولية لمنع أي تهويد إسرائيلي في الأماكن المقدسة.

ودعا العمايرة لإبقاء حالة الاشتباك مع الاحتلال في جميع نقاط التماس لمنع المحاولات التهويدية الصهيونية.

إلى ذلك، قال مدير الحرم الإبراهيمي في البلدة القديمة بمدينة الخليل، غسان الرجبي، إن قوات الاحتلال انتهت فجر اليوم الخميس، من تركيب المصعد الكهربائي داخل الحرم الإبراهيمي.

وأضاف الرجبي، أن الاحتلال وعلى مدار عام مضى، جهز لإنشاء المصعد الكهربائي وأعد له العدة، وقبل أيام قام بهدم عدد من الدرجات لإيصال المصعد الكهربائي، مشيرًا إلى أن المصعد يتشكل من مقطعين واحد طولي وآخر عرضي متصل بالباب الغربي.

واعتبر الرجبي، أن ما يجري خطوة جديدة وحلقة جديدة من الانتهاكات والاعتداءات الإسرائيلية بحق الحرم الإبراهيمي والأخطر منذ الاحتلال الإسرائيلي.

وبدأت قوات الاحتلال في مشروع المصعد في شهر أغسطس/ آب الماضي، ورصدت له عدة ملايين، بهدف تسهيل اقتحامات المستوطنين للمسجد، وقبل أيام، دمرت قوات الاحتلال درجاً تاريخياً في المسجد بهدف تسهيل إقامة المصعد الكهربائي للمستوطنين.

وفي وقت سابق، كشفت  لجنة إعمار الخليل، عن تفاصيل خطيرة لاستهداف الحرم الإبراهيمي بالقدس من قبل المستوطنين والمستوى السياسي والأمني الإسرائيلي.

وأوضحت، أن المشروع الاستيطاني، سيقتطع 91 مترا كحيز له و300 متر كممرات ومساحة خارجية له، ويتم تغليف مشروع المصعد الكهربائي، مؤكدة أن المشروع الاستيطاني في توسع دائم.

الحرم الابراهيمي12.PNG
المصعد.PNG