شريط الأخبار

توثيق دولي يصف تدمير المجتمع المدني الفلسطيني بغزة بـ"المنهجي"

11:09 - 27 تموز / أبريل 2009

فلسطين اليوم : بيت لحم

تضمن أول تقرير توثيقي حول الانتهاكات التي اقترفتها سلطات الاحتلال الإسرائيلية في حربها الأخيرة على قطاع غزة، الكشف عن قيام إسرائيل بتدمير 182 مؤسسة أهلية تعمل على خدمة المواطنين في القطاع.

واتهم التقرير الذي أعدته منظمة "أصدقاء الإنسان" الدولية ومقرها جنيف إسرائيل باستباحة المؤسسات الأهلية المدنية في القطاع لاسيما المؤسسات التعليمية ورياض الأطفال.

وحمل التقرير عنوان "تدمير المجتمع المدني منهجيا"، وهو يعنى بالمنظمات غير الحكومية ذات الطابع المدني التي تعمل ضمن مجالات تنموية مختلفة وتتسم بالعمل الإنساني والإنمائي المتبادل، وتهدف إلى خدمة المجتمع.

وقال التقرير: إنه خلال الهجوم الإسرائيلي على قطاع غزة الذي طال الكثير من السكان المدنيين والمواقع المدنية الفلسطينية، عمدت قوات الاحتلال إلى قصف العشرات من المنظمات والجمعيات الأهلية الفلسطينية بصواريخ وقنابل ثقيلة، كما لجأت إلى اقتحام بعضها ما أدى إلى تدميرها بشكل كلي أو جزئي في معظم الحالات أو إلى مصادرة وتخريب محتوياتها. وبين التقرير أن أكثر الجمعيات الأهلية تضررا من ناحية العدد، كانت رياض الأطفال وعددها، 72 ثم النوادي الرياضية وعددها 32.

وإلى جانب ذلك، دمرت67 مدرسة بشكل عام، منها 36 تتبع لوكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا". وقد تم قصف بعض المدارس وهي تعج بالأطفال والفارين من القصف، ما أدى إلى مقتل 45 فلسطينيا في مدرسة الفاخورة وحدها، شمالي قطاع غزة، بتاريخ السادس من يناير الماضي.

وتضمن التقرير إحصائية توثق أسماء ومواقع 182 من المنظمات والجمعيات الأهلية الفلسطينية، التي جرى تدميرها كليا أو تضررت جزئيا من قبل الجيش الإسرائيلي خلال الحرب على قطاع غزة. وحمل التقرير إسرائيل المسؤولية الكاملة عن حماية المدنيين الفلسطينيين في الأحوال كافة.  

انشر عبر