حميد: استهداف الاحتلال للصحافية أبو عاقلة دليل دامغ لقتل الحقيقة

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 09:44 م
11 مايو 2022
آمنة حميد.jpg

أكدت نائب مسؤولة الإطار النسوي لحركة الجهاد الإسلامي أَ. آمنة حميد، أن استهداف الاحتلال للصحافية شيرين أبو عاقلة وتصفيتها بدم بارد، دليل دامغ جديد على تعنته ونيته المبيتة لقتل الحقيقة.

وقالت حميد خلال تصريح صحفي، "إن استهداف سيدة وصحافية قديرة مثل أبوعاقلة، تعد من أقدم الصحافيات الفلسطينيات أثناء قيامها بتغطية اقتحام الاحتلال لمخيم جنين، تأكيد على أن العدو يقصد ترهيب الصحافيين والإعلاميين وتحييدهم عن الأحداث في المخيم، بنية ارتكاب مجازر بحق المخيم وأهله".

ودانت القيادية النسوية، اغتيال أبو عاقلة الذي يتوافق مع ذكرى معركة سيف القدس الذي استهدف فيها الاحتلال عشرات السيدات والزهرات العزل.

وأضافت حميد: "الاحتلال اليوم يغتال الصحافية شيرين برصاصة قاتلة في الرأس، وهي ترتدي ما يثبت هويتها كصحافية، وهي الوجه المألوف للاحتلال فإن لم تكن أمام جنوده في تغطيات صحافية، كانت أمام الكاميرا العالمية"، مشيرةً إلى أن اغتيالها جريمة جديدة من جرائم الاحتلال التي تستوجب محاكمته.

وتوجهت برسالة لأبناء الضفة الغريبة المحتلة، بالوقوف بجانب مخيم جنين، وعدم تركه لقمة سائغة للاحتلال، مطالبةً الصحافيين والإعلاميين بتثبيت كاميرات الحقيقة في كل زاوية، لأن استهداف الابرياء ديدن الاحتلال ومنهجه.