حماس: هدم الاحتلال منازل أبناء شعبنا ستزيده غضباً وإصراراً على مقاومته

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 08:22 ص
07 مايو 2022
مناصرو حركة حماس.jpg

أكد عضو المكتب السياسي لحركة حماس عزت الرشق، صباح اليوم السبت، أن قيام الاحتلال الصهيوني بهدم منازل أبناء شعبنا وآخرها اليوم هدم منزل الأسير عمر جرادات هو إمعان في الجرائم الصهيونية ضد شعبنا.

وقال الرشق في تصريح صحفي :" إن هذه الجرائم  لن تجلب له ولمستوطنيه الأمن ولن تنهي ارتباك وأزمة حكومتهم وجيشهم"، مؤكداً أنها ستزيد شعبنا غضباً وإصراراً على المقاومة ومواجهة الاحتلال في كل شبر من أرضنا.

وهدمت قوات الاحتلال فجر اليوم السبت منزل الأسير عمر أحمد جرادات في بلدة السيلة الحارثية غرب جنين شمال الضفة الغربية المحتلة.

وقال مراسلنا: "إن قوة كبيرة من جيش الاحتلال توغلت في بلدة السيلة الحارثية وباشرت بهدم جدران المنزل بالمعدات اليدوية".

وأفاد شهود عيان أن أكثر من 100 دورية عسكرية خرجت من معسكر سالم غرب جنين وحاصرت البلدة، كما أغلقت كافة المداخل، فيما شوهدت فرق القناصة والمستعربين تقتحم المنازل وتحولها لنقاط رصد ومراقبة.

واقتحم الجنود منزل الأسير عمر جرادات الذي صادقت ما تسمى المحكمة العليا الاسرائيلية على قرار هدمه بدعوى ضلوعه وأشقاءه في عملية حومش منتصف كانون أول من العام الماضي.

وأضاف مراسلنا أن مواجهات اندلعت بين شبان المخيم وجنود الاحتلال اطلقت خلالها قوات الاحتلال الرصاص الحي والمطاطي وقنابل الغاز تجاه الشبان  مما أدى لإصابة 3 شبان برصاص الاحتلال ، وفقا للهلال الاحمر  .

وقال شهود عيان: "إن اشتباكات مسلحة جرت بين مقاومين استهدفوا جنود الاحتلال والقوات التي توغلت في البلدة .فيما شوهدت تعزيزات عسكرية كبيرة تدخل البلدة عند ساعات الصباح".

وكانت قوات الاحتلال هدمت منزل أسرة عمر القابع في سجون الاحتلال مع والدته وأشقاءه غيث ومنتصر ووالدتهم وخالهم أحمد الذي هدم منزله قبل شهرين