والد الشاب صبيحات: من قتل رابين هو السبب بما يجري..!

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 02:47 م
06 مايو 2022

"من قتل رابين هو السبب بكل ما يجري لأنه قتل أوسلو وعملية السلام"، بهذه العبارة خاطب المواطن عماد صبحي صبيحات "شقيرات" (50 عامًا)، ضابط المخابرات الإسرائيلي خلال التحقيق معه في مركز المخابرات في قرية كفرياسيف القريبة من عكا.

وأفرج عن صبيحات بعد اعتقاله من جديدة المكر بالداخل المحتل من داخل مكان عمله، وإخضاعه للتحقيق لمدة 6 ساعات حول نجله المتهم بتنفيذ عملية "إلعاد" التي وقعت الليلة الماضية وأدت لمقتل 3 إسرائيليين وإصابة 4 آخرين.

وقال صبيحات، إن قوات الاحتلال اقتحمت المنزل الذي يقيم فيه بقرية جديدة المكر  قضاء عكا بعد تفجير بوابته، مشيرًا إلى أنه فوجئ بما جرى ومهاجمته من عشرات الجنود الذين اعتدوا عليه بالضرب بشكل مبرح قبل اعتقاله.

وبين أن الجنود اقتادوه للتحقيق في مقر شرطة كفرياسيف، وقاموا باستجوابه حول ابنه وحياته وعلاقاته وموقفه من العملية، وأضاف: "قلت لهم اني لا أصدق أن صبحي نفذ العملية ولا يوجد دليل .. فقال لي يوجد شريط فيديو، لكنه لم يعرضه وطلبت مرات عرضه ومشاهدته لكن دون جدوى".

وذكر صبيحات أن ضابط المخابرات سأله إذا كان ابنك منفذ العملية ما رأيك؟، فرد عليه: "من قتل رابين هو الذي يتحمل المسؤولية والسبب، والسؤال لماذا ضربني الجنود بوحشية؟، فقال الضابط لأن الجنود  شافوا الناس مقطعين، فرد عليهم وشبابنا شو بيكون ردة فعلهم لما يشوفوا الاعتداءات على الأقصى". كما قال.

وأشار صبيحات أنه بحكم عمله في الداخل لم يشاهد ابنه صبحي منذ منتصف رمضان، وقد اتصل به وأجرى معه أمس مكالمة عادية، مشككًا برواية الاحتلال.