الاحتلال يرفض استئنافاً بشأن استشهاد أطفال عائلة بكر بحرب 2014 على غزة

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 09:37 ص
25 ابريل 2022
أطفال عائلة بكر.jpg

رفضت المحكمة العليا الإسرائيلية، أمس الأحد، التماسًا ضد إغلاق التحقيق في استشهاد أطفال عائلة بكر في غزة، قدمه آباء 4 أطفال استشهدوا جرّاء هجوم صاروخي لسلاح جو الاحتلال الإسرائيليّ عام 2014.

واستشهد الأطفال الأربعة أثناء لعبهم على شاطئ البحر في مدينة غزة، يوم 16 تموز/ يوليو 2014، خلال عدوان إسرائيلي على غزة.

وقدمت ثلاث منظمات حقوقية التماسا عام 2020؛ عدالة (المركز القانوني لحقوق الأقلية العربية في إسرائيل)، مركز الميزان لحقوق الإنسان، والمركز الفلسطيني لحقوق الإنسان (PCHR) من قبل مدير عام عدالة.

وطالب الملتمسون المحكمة بإلغاء قرار النائب العام الذي رفض استئنافا تقدمت به المؤسسات الثلاث، ضد إغلاق التحقيق في القضية، وأن يأمر ب فتح تحقيق جنائي يؤدي إلى محاكمة المسؤولين عن القتل.

وأعلن المدعي العام قراره، بتاريخ 9 أيلول/ سبتمبر 2019، وتبنى بالكامل قرار المدعي العام العسكري، بإغلاق التحقيق.

وقال الملتمسون إن مواد التحقيق تظهر أن سلاح الجو الإسرائيلي فتح عمدا نيرانا مميتة على الأطفال في انتهاك خطير لقوانين الحرب والقانون الجنائي الدولي، حيث استهدفوا الأطفال مباشرة دون تحديد هويتهم، ودون اتخاذ الاحتياطات اللازمة.