تقرير كيف تفرق بين أعراض كورونا و الانفلونزا الموسمية في الشتاء؟

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 08:48 م
21 يناير 2022
انفلونزا اعراض.

يعتبر فصل الشتاء فصلاً غير عادياً من حيث حالات الجو المتقلبة، ففيه تنتشر الامراض والعدوى المتعلقة غالباً بالجهاز التنفسي, والتي من ابرز اعراضها الكحة والزكام وفقدان حاسة الشم والتذوق، فيختلط على المواطنين سبب هذه اعراض فيما ان كانت نتيجةً للإصابة بالإنفلونزا التي اعتادوا عليها طيلة ما مضى من حياتهم، أو أنها اعراض الاصابة بفيروس كورونا المستجد  covid 19 .

مراسلة وكالة فلسطين اليوم الاخبارية تحدثت الى الدكتور محمد الهيموني، حول انتشار العدوى في فصل الشتاء و كيف يمكن التفريق بين المرضين، الذي بدوره أشار الى أن كلا المرضين يصيبا الجهاز التنفسي، ولكن باختلاف الفيروس المسبب، حيث أن كورونا تم اكتشافه لأول مرة عام 2019 أما الانفلونزا يسببه العديد من الفيروسات تدعى فيروسات الانفلونزا .

واضاف:" مرض كوفيد 19 ينتقل بسهولة أكثر من الانفلونزا والأعراض تكون أخطر، و أيضاً كوفيد 19 يستغرق وقتاً أطول ما بين لحظة العدوى ولحظة ظهور الأعراض, تدعى تلك الفترة بفترة الحضانة، ولذلك فان خطر الانتقال سيصبح أكثر لآن الشخص المصاب يتنقل بين الناس وهو يحمل الفيروس دون أن تظهر عليه الاعراض لمدة أطول من ذلك الشخص الذي يحمل فيروس الانفلونزا، وبسبب نقص المناعة لدى الاطفال فانهم قد يستمرون الى وقت أطول في العدوى" .

و بحسب د. الهيموني فإنه لا يمكن التفريق بين كورونا والانفلونزا بالنظر الى الاعراض، لأن الاعراض تتشابه في كلا المرضين ولكن بدرجات متفاوتة , لذلك فان الشخص الذي تظهر عليه أعراض تنفسيه لا بد أن يتم عمل اختبار، بموجبه يتم تحديد فيما اذا كان مصاباً بالإنفلونزا أم بالكورونا، أو كلاهما في آن واحد .

وفي تشابه الأعراض أوضح د.الهيموني أن كليهما يشمل الحرارة العالية والقشعريرة والكحة وضيق التنفس والتعب العام , بالإضافة الى آلام الحلق والافرازات الانفية وآلام العضلات، الصداع والاستفراغ والاسهال , وايضا فقدان الشم والتذوق لكنه يظهر مع مصابي الكورونا بنسبة أكبر منها لمصابي الانفلونزا .

و قدم الهيموني في سياق حديثه بعض النصائح للوقاية من الإصابة بأي نوع من أنواع الإنفلونزا والفيروسات ومن بينها فيروس كورونا:

1. الحصول على لقاح كورونا، و لا سيما أن الاحصائيات تؤكد أن نسبة الوفيات بسبب كورونا هي من غير الحاصلين على لقاحات الفيروس.

2. سرعة تشخيص ما إذا كانت الإصابة هي مجرد نزلة برد وحمى، أو كوفيد19 .

3. الحافظ على إجراءات الوقاية و السلامة و الحفاظ على مسافة كافية بعيدًا عن الأشخاص، الذين يعطسون أو يسعلون أو تبدو عليهم أي أعراض مرضية.

4. الخضوع لاختبارات التشخيص في أقرب وقت ممكن لتحديد ما إذا كان هناك عدوى مشتركة بأكثر من فيروس كي يمكن تقليل خطر الوفيات والحاجة لتلقي العلاج بالمستشفى إلى حد كبير.