الإفتاء المصرية تحسم الجدل حول التداوي بأوردة الخنزير

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 07:56 م
15 يناير 2022
الافتاء المصرية

حسمت دار الإفتاء المصرية الجدل الذي أثير مؤخرا بشأن التداوي بأوردة الخنزير.

وأكدت دار الإفتاء المصرية أنه لا حرج في التداوي بأوردة الخنزير، إن لم يجد المريض ما يقوم مقامه وقامت حاجة ملحة إلى ذلك.

وكتبت دار الإفتاء عبر "فيسبوك": "من المقرر شرعا جواز التداوي، وقد تُستخدم أعضاء الحيوانات في علاج بعض الأمراض التي تصيب الإنسان، فإن لم يجد المريض إلا أوردة الخنزير، ولا يجد ما يقوم مقامها، وقامت حاجة مُلِحَّةٌ إلى ذلك؛ فلا حرج في التداوي بها".

وكانت صحيفة الجارديان البريطانية أفادت في وقت سابق بأن مجموعة من الأطباء الأمريكيين نجحوا في زراعة كلية خنزير لإنسان، " بخطوة صغيرة في السعي المستمر منذ عقود لاستخدام أعضاء حيوانية في عمليات زرع منقذة للحياة".