دعوات للمشاركة عربيًا ودوليًا

بالفيديو والصور #أنقذوا_النقب.. مواقع التواصل تنتفض دعمًا لأهالي النقب المحتل

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 08:25 م
13 يناير 2022

سيطر وسم #أنقذوا_النقب و#النقب_ينتفض على منصات التواصل الاجتماعي، منذ اليوم الأول الذي شرع فيه الاحتلال بتجريف أراضي المواطنين، ما أدى لاندلاع مواجهات شديدة بين المواطنين وقوات الاحتلال، وسط تضامن ودعم محلي وعربي عبر السوشيال ميديا. 

وشهدت النقب احتجاجات واسعة ضد ما تتعرض له القرية من تجريف للأراضي، وتحريشها من قبل سلطات الاحتلال "الإسرائيلي"، واعتقالات، واقتحامات للمنازل، وقمع لاحتجاجاتهم ضد سلب أراضيهم.

وترصد لكم وكالة فلسطين اليوم الاخبارية تفاعلات رواد التواصل الاجتماعي على  "توتير" خلال الساعة الأخيرة، حيث غرّد حساب عماد عقل: "#أنقذوا_النقب الذي يواجه أهله قوات الاحتلال بصدورهم العارية؛ لمنع تهويد أراضيهم، النقب كان وسيبقى فلسطينيا وسيتحرر مهما طال القهر والزمن".

أما الناشط رائد أبو جراد فكتب: "أهالي النقب يستبسلون في مواجهة الاحتلال، ويتشبثون بأرضهم، ولن يتخلوا عنها، وهو ما يلزم دعمهم وإسنادهم وتعزيز صمودهم فوق أراضيهم".

وعلى طريقته الخاصة، دوّن المغرّد "مؤمن"

يا نقب كوني إرادة .... كوني مجداً وريادة

كوني سيفاً ، كوني درساً .... من دروس الانتفاضة

أرادوك لنا قبراً .... فقلبنا القبر زهراً

وحملنا الشمس فجراً .... لا لا لإنماط الإبادة .

واكتفى الناشط تامر مازن بالقول: " تغلي المعادِنُ داويات في الثرى،،، حتى تثور فيطفح البركانُ".

وغرّد حساب "فلسطينية": لأن القضية قضيتنا كان علينا حملها على الأكتاف، ولأن فلسطين نادتنا كان واجبنا أن لا نخذلها، ولأن النقب نصف فلسطين كان علينا أن لا ننساه. انطلاقة جديدة للتعريف بقضية أهلنا في النقب، ومتابعة أخبارهم ونضالهم في وجه أقذر احتلال عرفه التاريخ. فكونوا معنا"!

ودعا نشطاء التواصل الاجتماعي عبر حساباتهم الشخصية، جماهير شعبنا والنشطاء العرب والمغتربين في الخارج للمشاركة على وسم #انقذوا_النقب و#النقب_ينتفض، دعما وتضامنًا مع أهالي النقب الذين يخوضون معركة وجودية شرسة مع قوات الاحتلال "الإسرائيلي".

كما شارك نشطاء عبر "توتير" بالتغريد باللغة الإنجليزية دعماً لقضية النقب المحتل، لإيصال الرسالة إلى العالم أجمع، وفضح ممارسات الاحتلال العنصرية ضد الفلسطينيين.

مواجهات ليلية واعتقالات

فرّقت شرطة الاحتلال، اليوم الخميس، بالضرب وقنابل الصوت والغاز المسيل للدموع مظاهرة قطرية حاشدة في مفرق سعوة - الأطرش في النقب، احتجاجا على ما تتعرض له القرية من تجريف للأراضي وتحريشها من قبل السلطات الإسرائيلية، واعتقالاتٍ، واقتحامات للمنازل، وقمع لاحتجاجاتهم ضد سلب أراضيهم.

واعتقلت الشرطة "الإسرائيلية" 13 شخصًا على الأقلّ.

وامتدّت المواجهات الليلية إلى منطقتي السقاطي، وتل السبع، حيث أحرق المظاهرون الإطارات المطاطية.

وأغلق المتظاهرون شارع 31، فيما قمعت الشرطة المظاهرة بقنابل الدخان والغاز المسيل للدموع، وأصيب العشرات من النساء والأطفال والشبان والشيوخ بحالات اختناق.

واقتحمت الشرطة سعوة وأطلقت القنابل داخل المنازل، ما أسفر عن إصابات ومئات حالات الاختناق بين سكان القرية والمتظاهرين.

واستخدمت الشرطة طائرة مسيّرة، وفرق الخيالة، وسيارة رش المياه العادمة، وأطلقت الرصاص المطاطي، وأصابت 15 متظاهرا بجروح متفاوتة.

النقب.PNG
مازن.PNG
ببببيب.PNG
النقب52.PNG
النقب558.PNG
ام الحيران.PNG
ماجهادة.PNG