غانتس: نأمل تطبيق العلاقات مع السعودية قريباً

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 06:55 م
24 ديسمبر 2021
غانتس.

عبر وزير حرب الاحتلال الإسرائيلي، بيني غانتس، عن أمله في الاتفاق على تطبيع العلاقات مع السعودية قريباً.

و نقلت صحيفة معاريف العبرية، مساء اليوم الجمعة، عن غانتس قوله خلال لقاء مع المئات من أتباع وناشطي حزبه "أزرق أبيض"، والذي تحدث فيها عن قضايا وملفات كثيرة، أهمها التطبيع مع الدول العربية والإسلامية.

وقال غانتس: إنه يأمل في دفع السعوديين إلى توقيع اتفاق تطبيع، بالتوازي مع تعزيز العلاقات مع كل من الولايات المتحدة الأمريكية وتقوية السلام مع كل من مصر والأردن، وكذلك الإمارات والبحرين والمغرب والسودان، التي وقعت على "اتفاق إبراهام".

وأضاف أن "أكبر إنجاز حققته على المستوى الشخصي، هو إزاحة بنيامين نتنياهو، من رئاسة الحكومة، وتولي نفتالي بينيت بدلا منه، وتشكيل حكومة إسرائيلية جديدة، يكون هدفها الإسرائيليين أنفسهم، وأن تستمر دون أي معوقات أو صعوبات".

وشبَّه غانتس نفسه برئيس الحكومة الإسرائيلية الأسبق، يتسحاق رابين، الذي يرى أنه عمد على تدشين السلام وتقويته وتعزيزه فيما بعد، فضلاً عن تعزيز أمن "إسرائيل" بحسب تعبيره.

وشهد العام 2021 تسارعاً في وتيرة "التطبيع مع إسرائيل"، تمثل في مؤتمرات ولقاءات ودعوات متبادلة بالزيارة بين الدول المطبعة.

وكشفت مواقع عبرية أن "إسرائيل تجري محادثات متقدمة مع جزر القمر، بهدف التوقيع على اتفاق تطبيع بين البلدين".

وفي حال تم الإعلان عن التوصل إلى اتفاق تطبيع رسمي بينهما، فإن جزر القمر ستكون الدولة العربية الخامسة التي تطبع مع إسرائيل بعد مرور عام على التطبيع مع الإمارات والبحرين والسودان والمغرب.

يشار إلى أنه في 22 كانون الأول/ ديسمبر 2020، وقع المغرب اتفاقاً ثلاثياً مع الولايات المتحدة الأمريكية والاحتلال الإسرائيلي، يقضي باستئناف العلاقات بين الرباط و"تل أبيب"، في الوقت الذي اعترفت فيه الإدارة الأمريكية بقيادة الرئيس السابق دونالد ترامب بسيادة المغرب على إقليم الصحراء المتنازع عليه مع جبهة "البوليساريو".