رداً على جرائم الاحتلال واعتداءات المستوطنين

الجهاد الإسلامي تبارك عملية الدهس بجنين وتدعو لتفعيل المقاومة بكل أشكالها

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 10:05 م
21 ديسمبر 2021
الجهاد الإسلامي.jpg

باركت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، العملية الدهس الفدائية التي نفذت في مدينة جنين، مساء اليوم الثلاثاء.

وأكدت الحركة على لسان المتحدث باسمها في الضفة الغربية طارق عز الدين، أن تصاعد العمليات الفدائية في الضفة المحتلة دليل على حيوية المقاومة واستمراريتها نحو التصعيد، ورد على جرائم الاحتلال الصهيوني واعتداءات المستوطنين.

وقال عز الدين، إن استمرارَ إرهاب قوات الاحتلال المنظم ضدّ الشعب الفلسطيني الأعزل دليل على النهج الإجرامي للاحتلال وتوغله بدماء أبناء شعبنا.

وأوضح أن العملية البطولية بالقرب من مستوطنة "مافودوتان" بالقرب من بلدة يعبد جنوب غرب جنين عمل بطولي ومشروع، والشباب الثائر بالضفة المحتلة يستبسل في كل مكان أمام آلة بطش الاحتلال.

ودعا المتحدث باسم الحركة، أبناء شعبنا لضرورة تفعيل المقاومة الشعبية والمسلحة بكل أشكالها، وعدم ترك الاحتلال وقطعان المستوطنين يعيثون فساد بأرضنا المحتلة.

واستشهد مساء اليوم الثلاثاء، شاب فلسطيني برصاص قوات الاحتلال "الإسرائيلي"  بزعم  تنفيذه عملية دهس قرب حاجز "دوتان" غرب مدينة جنين.

وزعمت القناة الـ14 "الإسرائيلية"، أن جنود الاحتلال المتركزة قرب حاجز "دوتان" اطلقت النار تجاه سيارة فلسطينية حاولت تنفيذ عملية دهس قرب الحاجز.

وقالت القناة الإسرائيلية"، إن قوات الجيش نفذت عملية إطلاق نار تجاه مركبة فلسطينية غرب جنين، بزعم محاولتها دهس عدد من جنود الاحتلال قرب حاجز "دوتان"، تم فيها تحييد المنفذ وإصابة جنديين إسرائيليين بجراح طفيفة".