بارك عملية الطعن في سجن "نفحة"

القيادي المدلل: المقاومة صبرها بدأ ينفذ والاحتلال يتحمل تداعيات تصعيده ضد الأسرى

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 09:54 م
20 ديسمبر 2021
احمد المدلل (1).JPG

بارك القيادي في حركة الجهاد الإسلامي أحمد المدلل، العمل البطولي الذي نفذه الأسير يوسف المبحوح في سجن نفحة دفاعاً عن الأسيرات، موكداً بأن الاحتلال قد تجاوز الخطوط الحمراء ضد أسيراتنا داخل السجون.

وقال القيادي المدلل خلال حديث لـ" إذاعة صوت الأقصى"، إن " المقاومة الفلسطينية لا يمكن أن تصمت على هذه الجرائم وصبرها بدأ ينفذ ولا يمكن أن نترك أسرانا وحدهم"، لافتاً إلى أن تمادي العدو في انتهاكاته يجعل الشعب الفلسطيني ومقاومته ينفذ صبرهم.

وأضاف" الفصائل تتابع ما يجري داخل السجون بقلق وغضب شديد، والأسرى استطاعوا أن يكسروا هيبة إدارة مصلحة السجون"، محملاً العدو الصهيوني  تداعيات التصعيد ضد الأسرى.

وبعث القيادي في الجهاد رسالة للوسطاء قال فيها " نقول للوسطاء والعالم أن المنطقة لا يمكن أن تعيش حالة أمن واستقرار طالما أسرانا يتعرضون لحماقات الاحتلال الصهيوني"، مشدداً على أن الكلمة ستبقى أولاً وأخيراً للمقاومة التي هي رهن الإشارة.

ووقعت مساء اليوم، عملية طعن في سجن نفحة الصحراوي نفذها الأسير يوسف طلعت المبحوح من سكان مخيم جباليا شمال قطاع غزة انتقامًا لتنكيل مصلحة السجون الإسرائيلية بالأسيرات في سجن الدامون.