ناشط مقدسي: الاحتلال يسعي لتحويل منازل القدس لأماكن منكوبة بعد هدمها وتجريفها

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 07:43 م
30 نوفمبر 2021
هدم منزل.jpeg

أكد مدير مركز معلومات وادي حلوة جواد صيام، اليوم الثلاثاء، أن الاحتلال يسعي لتحويل منازل القدس لأماكن منكوبة بعد هدمها وتجريفها.

وقال صيام خلال حديث لـ"إذاعة صوت القدس" حول اعتداء قوات الاحتلال عليه أثناء هدمها لأحد المنازل ببلدة سلوان بالقدس "إن الاحتلال عازم على تنفيذ مشاريع التهويد ولكن الهبات الشعبية كانت دائماً حائط سد لمنع تمرير هذه المشاريع و المواطن المقدسي سيواصل رباطه في القدس رغم كل إجراءات قلعه من بيته وأرضه".

وأضاف"الاحتلال يتذرع دائماً بموضوع التراخيص، وهو مُقبلٌ على ترحيل 7000 إلى 8000 مواطن من بلدات وأحياء القدس"، لافتا إلى أن الصهاينة يعتقدون أن بلدة سلوان هي جزء لا يتجزأ من الهيكل المزعوم وأنه لا قدس بدون تهويد بلدة سلوان.
 
وأوضح أن غياب التدخل الدولي وهرولة الدول العربية نحو التطبيع، يدفع الاحتلال لتسريع في تنفيذ مخططات التهويد في المدينة المقدسة.

وهدمت قوات الاحتلال "الإسرائيلي"، اليوم الثلاثاء، منزلا يعود ملكيته لعائلة زيتون في حي بئر أيوب في سلوان جنوب المسجد الأقصى المبارك.