المقاومة أمينة في وعدها للأسرى

الجهاد الإسلامي: رسالة أبطال "كتيبة جنين" وقعت في وجدان وضمير كل المجاهدين

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 08:46 م
08 نوفمبر 2021
سرايا القدس (22).JPG

أكدت حركة الجهاد الاسلامي في فلسطين، اليوم الإثنين، أن رسالة أبطال كتيبة جنين للمقاومة، وقعت في وجدان وضمير كل المجاهدين والمقاومين.

وقال  المتحدث باسم الحركة بالضفة الغربية طارق عز الدين، إن" هذه الكلمات التي قالها البطل المجاهد أيهم كممجي تحمل معاني القوة والثقة، وتدلل على إرادة صلبة لا تلين، مشدداً على أن المقاومة أمينة في وعدها للأسرى.

وأضاف:"ستبقى جذوة التفاعل مع الأسرى متقدة"، داعيا أبناء شعبنا للاستمرار في فعاليات إسناد الأسرى وخاصة الإداريين المضربين

ووجّه أسرى نفق الحرية، اليوم الإثنين، رسائل نارية في مقاطع فيديو انتشرت عبر مواقع التواصل الاجتماعي، عقب انتهاء تعيين جلسة لمحاكمة الأسرى الستة الذين تمكنوا من انتزاع حريتهم من سجن "جلبوع"، الأسير أيهم كممجي وجه في رسالته التحية للمقاومة قائلًا: "وعدتنا المقاومة وعدًا بالحرية، وإنا بإذن الله ننتظر هذا الوعد".

وأضاف كممجي: "النصر قادم رغما عن أنف الاحتلال، وسيكون وعد المقاومة لنا، يرونه بعيدا ونراه قريبا وإنا لمنتصرون إن شاء الله، وسنخرج من باب السجن كما قهرناهم من تحت الأرض قريبا"

أما الأسير يعقوب قادري قال: "أوجه التحية لأهل الناصرة وسخنين وجنين وغزة، وسنعود إلى فلسطين كل فلسطين التاريخية وحريتنا تعني كل شيء، مطالبنا هي الحرية".

وحول أوضاع الاسرى في سجون الاحتلال، شبه قادري أوضاع الأسرى أنهم يعيشون داخل سجون الاحتلال في مقابر، وما يريده الاحتلال "الإسرائيلي لنا، سنبقى صامدون أوفياء لن يهزنا أحد بإذن الله".  

وكانت محكمة الاحتلال استأنفت صباح اليوم جلسات محاكمة أسرى "نفق الحرية" وهم: زكريا الزبيدي، ومحمود عارضة، ويعقوب قادري، وأيهم كممجي، ومناضل انفيعات، ومحمد عارضة، بالإضافة إلى خمسة أسرى آخرين تتهمهم بمساعدتهم وإخفاء معلومات حول عملية انتزاعهم للحرية من الأسر.