"حماية الصحفيين" تطالب السلطة للإفراج الفوري عن الصحفي "نسيم معلا"

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 08:20 ص
06 نوفمبر 2021
الصحفي نسيم معلا

دعت "لجنة حماية الصحفيين"، الأجهزة الأمنية في رام الله  للإفراج الفوري وغير المشروط عن الصحفي المستقل "نسيم معلا" والسماح للصحفيين بالعمل دون خوف من الاعتقال.

يُشار إلى أن أجهزة أمن السلطة اقتحمت فجر يوم الخميس الماضي منزل "الصحفي معلا" في بلدة بيتا جنوب مدينة نابلس بالضفة الغربية، وصادرت هاتفه المحمول، واعتقلته.

وذكر شقيق معلا، أن العناصر الذين اعتقلوا شقيقه "نسيم" أبلغوا الأسرة أنه مطلوب للنائب العام، لكنهم قالوا إنهم لا يعرفون التهم التي تم اعتقاله على أساسها، كما أنهم لم يخبروا أسرته بمكان اعتقاله.

ومعلا، صحفي مستقل، غطى مؤخراً الاحتجاجات ضد المستوطنات الإسرائيلية بالقرب من بيتا، والاشتباكات بين المواطنين الفلسطينيين وقوات جيش الاحتلال الإسرائيلي لعدة وسائل إعلامية.

وفي ذات السياق قال ممثل "لجنة حماية الصحفيين" في الشرق الأوسط وشمالي أفريقيا إغناسيو ميغيل ديلغادو: "إن اعتقال الصحفيين من منازلهم في منتصف الليل دون الكشف عن أي تهم هو ممارسة شائعة في الأنظمة الاستبدادية، وينبغي على أجهزة السلطة في رام الله أن تخجل من مثل هذه الأعمال".

وأضاف: "على السلطات الإفراج عن الصحفي نسيم معلا على الفور ودون قيد أو شرط، والسماح للصحفيين الفلسطينيين بأداء وظائفهم بحرية وأمان".

وذكرت اللجنة على موقعها على الإنترنت أنها قامت بإرسال بريد إلكتروني إلى وزارة الداخلية في رام الله ومكتب المدعي العام للتعليق، "لكنها لم تتلق أي ردود على الفور".