بالصور الجهاد الاسلامي ينعى الشهيد الطفل دعدس أحد أشباله في مخيم عسكر بنابلس

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 07:37 م
05 نوفمبر 2021
حركة الجهاد الإسلامي

نعت حركة الجهاد الاسلامي بمحافظة نابلس الطفل الشهيد محمد أمجد سالم دعدس (15 عاماً)، أحد أشبالها في مخيم عسكر الجديد شرق محافظة نابلس.

وكانت وزارة الصحة الفلسطينية اعلنت اليوم الجمعة استشهاد الطفل محمد دعدس (13 عاما) برصاص الاحتلال الإسرائيلي في مواجهات اندلعت بدير الحطب شرق نابلس.

وأوضحت الصحة أن الطفل وصل المستشفى وهو متوقف القلب ومصاباً برصاصة في البطن..

وأشارت الجهاد الإسلامي في بيان لها مساء اليوم الجمعة إلى أن الشهيد دعدس أحد أشبال الحركة بمخيم عسكر الجديد شرق محافظة نابلس.

وحملت الاحتلال الصهيوني المسؤولية الكاملة عن الجرائم التي تستهدف أبناء شعبنا بكل فئاته.

وشددت الجهاد الإسلامي على أن استهداف الأطفال هو دليل على إرهاب الاحتلال وجنوده القتلة، مضيفةً "إن هذه الجرائم تكشف وجه العدو المجرم الذي تتوسل له بعض الدول العربية بالتطبيع والتحالف معه، و تسعى السلطة لاسترضائه بالاعتقالات والتنسيق الأمني والجلوس مع أدعياء "السلام" من المحتلين الصهاينة.

وأكدت أنه لا سبيل لحماية شعبنا سوى بالمقاومة الشاملة والتصدي بكل الوسائل لهذه الاعتداءات التي تطال شعبنا وأرضنا ومقدساتنا.

ودعت الجهاد الإسلامي بالرحمة لابنها البار الطفل الشهيد محمد دعدس، موجهة التحية لعائلته الصابرة الصامدة، مضيفة "كما ندعو بالشفاء العاجل للجرحى الذين أصيبوا خلال مواجهات اليوم في مناطق الضفة المحتلة".

 

الشهيد دعدس3.jpg
الشهيد دعدس2.jpg
الشهيد دعدس1.jpg
الشهيد دعدس.jpg