مفتي القدس: ما يحصل من تطبيع مع العدو يؤدي إلى التفرق وإضعاف النسيج الوحدوي لأمتنا

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 01:08 م
28 أكتوبر 2021
عكرمة صبري

أكد مفتي القدس، الشيخ عكرمة صبري، أن ما ينقص الأمة الإسلامية هي الوحدة ليحترمها العالم وأن الوحدة هي أساس قوتنا.

وفي كلمة له عبر الفيديو خلال مؤتمر علماء اليمن "الوحدة الإسلامية الفرص والتحديات" الذي عقد بالعاصمة صنعاء، اليوم الخميس، اعتبر صبري أن هذا المؤتمر يدل على مدى الاهتمام بأمور الأمة الإسلامية، مؤكدًا أن الوحدة هي أساس قوتنا.

وشدّد مفتي القدس على أن ما يحصل من تطبيع مع العدو يؤدي إلى التفرق والتمزق وإضعاف النسيج الوحدوي والنسيج الاجتماعي لأمتنا الإسلامية.

وقال: أعلنا مرارًا أننا ضد التطبيع لأن التطبيع هو الانبطاح وهو الاستسلام والتنازل عن حقوقنا الشرعية في فلسطين، داعيًا جميع الذين طبّعوا مع العدو أن يتراجعوا عن هذه المواقف المذلة والمخزية والتي لا يرضاها الله ولا رسوله.

وأضاف: "نحيي العلماء الأجلاء في اليمن على مؤتمرهم العتيد وسنبقى معا مهما تآمر المتآمرون وحاول المفرقون بتمزيقنا إلا أننا سنبقى في صف واحد"، مثمنًا جميع مواقف اليمن الداعمة لفلسطين وللقدس والأقصى.