الهيئة المقدسية: لا يمكن السكوت على جرائم الاحتلال والشارع المقدسي يشهد حالة من الغليان

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 10:03 ص
12 أكتوبر 2021
هدم درج مدخل المقبرة اليوسفية

أكد رئيس الهيئة المقدسية لمناهضة التهويد د. ناصر الهدمي، أن الواقع الفلسطيني يتجه نحو الانفجار، والشارع المقدسي يشهد حالة من الغليان.

وقال الهدمي خلال حديث لـ"إذاعة صوت القدس بغزة" تابعته وكالة فلسطين اليوم الاخبارية، حول تدمير الجزء الشمالي من مقبرة اليوسفية في القدس المحتلة، إن " هذا الواقع المؤلم يعبر عن طبيعة الاحتلال المجرم بحق كل ما هو فلسطيني، ولا يمكن السكوت على جرائم الاحتلال بالاعتداء على موتى المسلمين بعد الاعتداء على الأحياء".

وتابع :" لم يبق من الكرامة شيء بعد أن أخرجت جرافات الاحتلال الموتى من قبورهم بعد دفنهم لعشرات السنين"، مبيناً أن القدس لم يبقي لها سوى سواعد أبنائها في ظل وضع السلطة يدها الثقيلة على المقاومين والمدافعين عن القدس.

يذكر أن آليات تابعة للاحتلال "الإسرائيلي"، جرفت يوم الأحد الماضي، أجزاء من المقبرة اليوسفية الملاصقة للمسجد الأقصى المبارك من الجهة الشرقية حيث ظهرت عظام أحد الموتى خلال عملية التجريف ما دفع  المقدسيين الى إخراج الجرافة التي قامت بتجريف القبر، وترميمه وإعادته إلى ما كان عليه، وأجبر الجرافة وقوات الاحتلال على مغادرة المكان"..

وتأتي عمليات التجريف، بعد أن استجابت محاكم الاحتلال الإسرائيلي لطلب بلدية الاحتلال في القدس وما تعرف بـ"سلطة الطبيعة"، باستئناف أعمال التجريف في المقبرة، ويشمل القرار كذلك السماح بتحويل قطعة الأرض إلى حديقة عامة من أجل ضمان منع المسلمين من استحداث قبور جديدة فيها، ضمن مساعي تهويد القدس وتغيير تاريخها وجغرافيتها.