خلال وقفة تضامنية

بالصور متضامنون: استمرار الانتهاكات "الإسرائيلية" بحق الأسرى سيفجر الأوضاع داخل المعتقلات وخارجها

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 12:27 م
03 أكتوبر 2021
243863099_610107570347864_7768034657058423271_n.jpg

دعا متضامنون وقياديون، المؤسسات والهيئات الحقوقية الدولية إلى الوقوف عند مسؤوليتها اتجاه  ما يحدث في المعتقلات "الاسرائيلية " من استمرار الانتهاكات وصفت بـ"الوحشية" بحق الأسرى الفلسطينيين، لا سيما بعد عملية "نفق الحرية" بسجن جلبوع في أغسطس الماضي.

وحمّل هؤلاء، سلطات الاحتلال المسؤولية الكاملة من المساس بحياة الأسرى خاصة المضربين عن الطعام بينهم أسرى يعانون من أوضاع صحية خطيرة، وذلك رفضًا للاعتقال الإداري، في ظل الهجمة "الإسرائيلية" الشرسة المتواصلة بحقهم.

وحذروا من أن استمرار الاعتداء على الأسرى والتنكيل بهم وحرمانهم من حقوقهم، سيفجر الأوضاع من جديد داخل المعتقلات وخارجها.

جاء ذلك، خلال وقفة نظمتها مؤسسة مهجة القدس للشهداء والأسرى والجرحى والجبهة الشعبية، اليوم الأحد، أمام مقر المفوض السامي غرب مدينة غزة، لدعم وإسناد الأسرى داخل معتقلات الاحتلال.

أبشع الجرائم

بدوره، أكد القيادي في حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، أحمد المدلل، أن أسرى الفلسطينيين لا سيما اسرى الجهاد الإسلامي يواجهون هجمة شرسة ومنظمة من الاحتلال، ويمارس الأخير بحقهم أبشع الجرائم، ويحرمهم من أبسط الحقوق والمستلزمات الأساسية.

وأوضح المدلل، في كلمة له، أن قوات القمع "الإسرائيلية" تمارس كافة أساليب الاضطهاد والتنكيل بحق الأسرى والذي يصل في بعض الأحيان إلى ارتقاء شهداء ونقل معتقلين إلى المستشفيات، في ظل الصمت الدولي المطبق اتجاه ما يحصل داخل المعتقلات.

وبيّن القيادي في "الجهاد الإسلامي"، أن حرية الأسرى جزء رئيس من نضال الشعب الفلسطيني، مشدًدًا على أنه "لا يمكن أن نصمت على جرائم الاحتلال داخل السجون خاصة تطبيق سياسة الإهمال الطبي والعزل الانفرادي"، واصفاً تلك الأساليب بـ"الموت البطيء".

وقال المدلل: "نحن على يقنين أن هؤلاء الأسرى المضربين عن الطعام الذين يخوضون معركة الكرامة، سينتصرون على إدارة مصلحة السجون الإسرائيلية، وبإرادتهم سيكسرون سيف الاعتقال الإداري".

كما وأكد أن الفعاليات المساندة للأسرى ستظل مستمرة "لن تقف أبدًا كما وسنواصل دق كافة الجدران حتى يتدخل المعنيون بوقف جرائم العدو".

عزل 80 اسيرًا

من جانبه، قال المتحدث باسم مهجة القدس للشهداء والأسرى تامر الزعانين: "إدارة مصلحة السجون تشن هجمة شرسة على أسرى الجهاد الإسلامي خاصة وعلى أسرى الحركة الأسيرة عامة".

وأضاف الأسير المحرر الزعانين، لـ"وكالة فلسطين اليوم الاخبارية"، أن الاحتلال يتعمد تشتيت أسرى الحركة، مشيرًا إلى أن الاحتلال عزل منهم أكثر من 80 أسيرًا بالإضافة إلى فرض غرامات مالية.

وأوضح أن قوات الاحتلال تسعى من وراء تلك الانتهاكات إلى تغيير الواقع المعهود للحركة الأسيرة داخل المعتقلات، لافتًا إلى أن ما يروجه الإعلام العبري عبر وسائله حول استخدام الأسرى الستة في عملية "نفق الحرية" لأدوات مثل: الكولا هي محض افتراءات وكذب، وإنما تأتي في سياق الضغط على المعتقلين.

تفجير الاوضاع

من جهته، حمّلت لجنة الأسرى للقوى الوطنية والإسلامية، الاحتلال المسؤولية الكاملة عن حياة الأسرى المضربين، الذين يعانون من ظروف صحية خطيرة، مؤكدةً أن الاستمرار في هذه السياسة الاجرامية والتلكؤ في الاستجابة لمطالب الأسرى المصربين سيفجر الأوضاع من جديد داخل المعتقلات وخارجها.

وشدّدت القوى الوطنية والإسلامية، في بيان لها، تلاه عضو اللجنة المركزية العامة للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين مروان أبو النصر، على أن "القوى لن تسمح للعدو بالاستفراد بالأسرى أو تعريض حياتهم للخطر".

ودعا أبو نصر، المؤسسات الدولية في مقدمتهم مؤسسة الصليب الأحمر الدولي بضرورة التدخل العاجل من أجل إنقاذ حياة الأسرى المضربين، ومعرفة مصيرهم وأوضاعهم الصحية الخطيرة.

وطالب بضرورة السماح بإدخال المحامين لرؤيتهم، موضحًا أنه لا يترتب أن تواصل هذه المؤسسات غيابها أو صمتها المريب على هذه الجرائم.

كما وشدّد البيان، على أن الهجمة الصهيونية المتواصل على الحركة الأسير يترتب أن تُصعد الحراك الشعبي والوطني الميداني وايضًا الجهات الرسمية الفلسطينية على المستويات الدولية للضغط على الاحتلال، من أجل إنهاء معاناة الأسرى، ووقف اعتداءات الاحتلال.

وتشهد المعتقلات الإسرائيلية انتهاكات جسيمة تنفذها قوات القمع اتجاه الأسرى، وتصاعدت عقب تنفيذ ستة استرى عملية "نفق الحرية" من سجن جلبوع في شمال فلسطين المحتلة، بتاريخ 6-9-2021

وذكرت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، أن قوات الاحتلال تنظم حملة اقتحامات واسعة في المعتقلات يتخللها الاعتداء على الاسرى بالضرب المبرح ونقلهم وتوزيعهم على الأقسام فيما تقوم بعزل البعض داخل الزنازين.

243664303_1512280142453684_5326353199192239183_n.jpg
243648381_304289534360868_6839039969812112797_n.jpg
243355977_395672175291974_3154680196933467867_n.jpg