مسؤول "إسرائيلي" يكشف عن تفاصيل جديدة بشأن تسلل القوة الخاصة شرق خانيونس

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 10:27 ص
02 أكتوبر 2021
خانيونس القوة الخاصة

كشف رئيس وكالة الاستخبارات العسكرية "الإسرائيلي"، تامير هيمان، عن تفاصيل جديدة تخص عملية تسلل القوة "الإسرائيلية" الخاصة لشرق خانيونس جنوب قطاع غزة في شهر نوفمبر 2018، والتي قتل إثرها ضابط "اسرائيلي" كبير وأصيب ضابط آخر.

وقال هيمان خلال مقابلة مع القناة 12 العبرية، إن "هذه العملية قد فشلت، وأنا أكشف عن تفاصيلها لأنها حدثت بعد ثمانية أشهر من تولي منصبي".

وأضاف:" كانت ثلاث دقائق صعبة جدًا ولم تنته إلا عندما أبلغ الشين بيت عبر الإذاعة إنهم عبروا الحدود إلى إسرائيل على متن مروحية بسلام.. حقًا كانت الأعصاب المدمرة.. كانت هذه عمليات معقدة جدًا".

وأكد أن كل أفراد هذه الوحدة لن يعودوا إلى ممارسة نشاطهم العملياتي بسبب كشف هويتهم، مشيرًا إلى أن أفراد الوحدة مروا بلحظات صعبة للغاية أفقدتهم أعصابهم.

وأوضح "رغم أنهم أظهروا بسالة في التعامل مع الحادث؛ إلى أنهم يحتاجون إلى معالجة نفسية".

يذكر أن اشتباكًا مسلحًا وقع بين قوة إسرائيلية خاصة تسللت شرق خانيونس جنوب قطاع غزة وبين أفراد من المقاومة الفلسطينية في 11 نوفمبر 2018، استشهد إثره 7 فلسطينيين، وقتل ضابط إسرائيلي واصيب اخرون.