الشيخ صبري: الاحتلال يبسط سيطرته على "الأقصى" بشكل متسارع

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 12:35 م
27 سبتمبر 2021
عكرمة صبري

أكد خطيب المسجد الأقصى الشيخ عكرمة صبري، اليوم الاثنين 27/9/2021، أن الاحتلال "الإسرائيلي" يسعى لبسط سيطرته بشكل متسارع على المسجد الأقصى.

وأشار إلى أن رفع العلم "الإسرائيلي" وأداء الصلوات "التلمودية" والنفخ في البوق داخل "الأقصى"، بدأت تطفو على السطح بحجة الأعياد اليهودية.

وأوضح، أن اقتحامات المستوطنين هي استباحة للأقصى بدعم من حكومة الاحتلال التي ترعى وتحمي الاقتحامات.

وقال الشيخ صبري :"إن الاحتلال نجح في تحقيق مآربه في المسجد الأقصى من خلال سياسات الابعاد والاعتقال ضد المقدسيين، وفتح المجال للمستوطنين في ساحات الأقصى."

وحمل خطيب "الأقصى" حكومة الاحتلال تبعات هذه التصرفات العدوانية والعنصرية، رافضاً أي إجراء من قبل هذه الحكومة.

وأكد على ضرورة شد الرحال الى المسجد الأقصى المبارك وتكثيف التواجد فيه.

ودعا "صبري" الحكومات العربية والاسلامية إلى تحمل مسؤولياتهم والخروج عن صمتهم، بوجه ممارسات المستوطنين.

ويتعرض المسجد الأقصى لاقتحامات يومية من قبِل المستوطنين، تنشط خلال فترة الأعياد اليهودية، إذ يقوم خلالها مئات المستوطنين باقتحام المسجد الأقصى مرات عدة بحراسة مشددة من شرطة الاحتلال.

وقالت إحدى منظمات الهيكل المزعوم إنهم رفعوا العلم "الإسرائيلي" 3 مرات هذا الصباح في باحات المسجد الأقصى.

ودعت المنظمة المستوطنين الى إحضار المزيد من الأعلام ورفعها خلال اقتحام المسجد الأقصى بعد ظهر اليوم.

وشهدت الفترة الصباحية اقتحام أكثر من 600 مستوطن المسجد الأقصى وأداء طقوس تلمودية علنية بحماية من قوات الاحتلال.